مصر.. قرارات عاجلة قبل رمضان لمحاربة الغلاء وضبط الأسواق

ت + ت - الحجم الطبيعي

لمحاربة الغلاء والحد من الاحتكار ومنع استغلال المواطنين من بعض التجار، ومواجهة تداعيات ارتفاع الأسعار؛ اتخذت محافظة القاهرة في مصر مجموعة من الإجراءات؛ لضبط السوق قبيل شهر رمضان الكريم.

وأصدر محافظ القاهرة عدة توجيهات لرؤساء الأحياء والأجهزة التنفيذية بالمحافظة، لمواجهة ما يحدث حاليًا لضبط الأسواق قبل دخول شهر رمضان ومنع أي تجاوزات.

واتخذت المحافظة -وفق صحيفة "الوطن" المحلية- قرارًا بإحكام الرقابة على الأسواق، والتنسيق المتواصل مع مديرية التموين والجهات الرقابية المختصة، وتلقي شكاوى المواطنين، وتفعيل آليات التواصل معهم فيما يتعلق بأعمال البيع والشراء في الأسواق، بالإضافة إلى العمل على زيادة حملات التوعية لمنع استغلال المواطنين، ودعم وتشجيع أي مبادرة مجتمعية من الجمعيات ورجال الأعمال لتوفير السلع بأسعار مخفضة، وتشديد الرقابة والحملات المستمرة على الأسواق والتصدي لحجب أو احتكار السلع، ومنع المغالاة في الأسعار، واتخاذ كل ما يلزم من إجراءات القانونية تجاه المخالفين ومَن تسول لهم أنفسهم التلاعب بالسلع والأسعار، وضبط أسعار السلع الغذائية الأساسية للمواطنين في الأسواق ومتابعة توافرها.

وقررت المحافظة التوسع في إقامة معارض "أهلًا رمضان" بالأحياء بالقاهرة لتوفير السلع التموينية والمنتجات الغذائية بأسعار مخفضة، والعمل على تقديم عروض مميزة للمواطنين لتخفيف العبء عن كاهلهم، بالإضافة إلى تشجيع إقامة المعارض الثابتة والمتحركة ومنافذ البيع والشوادر بالأحياء لخدمة المواطن، ومواجهة أي عمليات احتكار للسلع التموينية ومنها السكر والزيوت والسمن والفول واللحوم.

وطالبت بضرورة محاربة السوق السوداء والتصدي لأي محاولات لتحقيق أرباح على حساب المواطنين، كما أكدت أنه لا تهاون مع محتكري السلع الغذائية ورفع الأسعار لتحقيق مكاسب غير مشروعة.

طباعة Email