العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    هيئة قناة السويس: المرور لم يتأثر بعطل مفاجئ في محرك ناقلة نفط

    قالت هيئة قناة السويس إن حركة المرور في القناة لم تتأثر بعطل مفاجئ في محرك ناقلة نفط اليوم الثلاثاء، مضيفة أنه تم إصلاح العطل وتحركت الناقلة مرة أخرى.

    وفي وقت سابق، قال موقعا مارين ترافيك وتانكر تراكرز الإلكترونيان لرصد حركة الشحن إن المرور في قناة السويس تباطأ اليوم الثلاثاء إذ واجهت ناقلة النفط إم/تي رامفورد صعوبات في جنوب القناة على ما يبدو.

    وقالت هيئة قناة السويس في بيان إنها قامت "بالتعامل السريع مع عطل مفاجئ في محرك إحدى السفن العابرة للقناة، وهي ناقلة البترول (إم/تي) رامفورد خلال عبورها للقناة ضمن قافلة الجنوب بحمولة قدرها 62 ألف طن".

    وأضاف البيان أن قاطرات هيئة قناة السويس تعاملت مع الحادث "باحترافية" وأن الناقلة استأنفت عبور القناة بعد قيام طاقمها بإصلاح العطل.

    وأكد بيان هيئة قناة السويس "عدم تأثر حركة الملاحة"، مضيفا إن جميع السفن في الاتجاهين عبرت القناة اليوم.

    وتتسم تقارير تأخر المرور في المجرى الملاحي العالمي الرئيسي بحساسية شديدة بعد جنوح سفينة الحاويات العملاقة إيفر جيفن يوم 23 مارس مما أدى إلى إغلاق القناة واضطراب سلاسل الإمداد العالمية.

    وذكر مصدر تجاري أن القناة أخطرت الشركات بأن إم/تي رامفورد واجهت مشكلة في المحرك بالقناة وأنها أرسلت القاطرتين تيم هوب ومساعد 3 لمساعدتها.

    وأوضح موقع تانكر تراكرز على تويتر أن السفينة واجهت صعوبة لكنها استأنفت طريقها أخيرا متجهة شمالا.

    وفي وقت سابق اليوم الثلاثاء قال رئيس هيئة قناة السويس أسامة ربيع لرويترز إن التعطل اليوم استمر نحو 10 دقائق تم خلالها حل المشكلة.

    وقال ربيع إن هيئة قناة السويس تدرس توسيع القطاع الجنوبي من المجرى الملاحي، والذي جنحت فيه السفينة إيفر جيفن.

     

    طباعة Email