«ألفا ظبي» تعتزم تعزيز نطاق محفظتها وتوسعة شبكتها الاستثمارية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد المهندس حمد العامري، الرئيس التنفيذي لشركة «ألفا ظبي القابضة» أن مواصلة ألفا ظبي القابضة تسجيل أرباح قياسية تعكس مرونة وقوة الأسس التي تقوم عليها. وقال إن خططنا للنمو تعتمد نهجاً مدروساً وترتكز على مجموعة قوية من الفرص الاستثمارية في قطاعاتنا الأساسية، ما يعزز قدرتنا على توظيف رأس المال بكفاءة من أجل توسيع نطاق أعمالنا وتنويع محفظتنا المتنامية.

وأضاف: مع نمو نطاق محفظتنا، واتساع شبكتنا الاستثمارية، وامتلاكنا قدراتٍ قوية تكفل تحقيق التآزر بين مختلف شركاتنا التابعة، سنواصل دفع الشركة قدماً لنبلغ طموحاتنا في النمو وتوفير قيمة عالية ومجزية للمساهمين.

وفي إطار مهمتها واستراتيجيتها العامة، ستسعى ألفا ظبي إلى اغتنام فرص الاستثمار الدولية التي تدعم نموها وتوسعها وعوائدها الاستثمارية، مع مواصلة التركيز على تحقيق التوازن بين الشركات التي تدر دخلاً متكرراً وثابتاً والشركات المتميزة التي تنطوي على إمكانات نمو عالية داخل دولة الإمارات وفي الأسواق الرئيسة للشركة.

ومثلت النتائج المالية للشركة لكامل عام 2021 محطة مهمة في مسيرة الشركة كونها المجموعة الأولى من النتائج المالية السنوية للشركة منذ نجاح إدراج أسهمها في سوق أبوظبي للأوراق المالية بشكل مباشر في يونيو 2021، وتحولها إلى واحدة من أكبر الشركات الاستثمارية القابضة في دولة الإمارات.

ونتيجة أدائها القوي ونشاطها الاستثماري المتميز في عام 2021، نجحت ألفا ظبي في تسجيل صافي أرباح قدره 5.2 مليارات درهم إماراتي للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2021، بارتفاع كبير عن 218 مليون درهم في عام 2020. بينما ارتفعت إيرادات الشركة بشكل ملحوظ إلى 18.8 مليار درهم إماراتي، بزيادة قدرها 400٪ مقارنة بـ3.8 مليارات في عام 2020؛ مدفوعة بالنشاط الاستثماري للشركة، وقوة محفظة أعمالها والشركات التابعة قيد التشغيل، فضلاً عن بيئة السوق الإماراتية المعززة والتي شهدت نمواً عبر مختلف القطاعات في عام 2021. وأدى حرص ألفا ظبي على مواصلة تحقيق طموحات النمو الخاصة بها إلى استمرارها في توسيع نطاق أعمالها ودعم تنوع محفظة أعمالها الضخمة، إذ وصلت قيمة أصول الشركة إلى 47.3 مليار درهم إماراتي في نهاية عام 2021.

وسيسهم الجمع بين القوة المالية، وإمكان توظيف رأس المال الكبير، وفريق الاستثمار النشط والمرن، في دفع أجندة نمو ألفا ظبي في السنوات المقبلة. وإلى جانب سيولتها القوية والزخم الكبير الذي حققته في عام 2021، تبقي ألفا ظبي تركيزها موجهاً نحو خططها التوسعية عبر القطاعات الأساسية بما في ذلك البناء والعقارات والرعاية الصحية والضيافة والبتروكيماويات.

وستحقق ألفا ظبي قيمة إضافية من خلال توسيع نطاق أعمالها وتحقيق أوجه التآزر وتطوير أعمال كياناتها الحالية لتعزيز كفاءاتها. وفي غضون ذلك، ستواصل ألفا ظبي الاستثمار في الشركات التي تتبنى الابتكار وتتمتع بسجل حافل ونهج غير مسبوق وتستكمل محفظة ألفا ظبي الحالية من الشركات. كما ستواصل الشركة النظر في الأعمال والاستثمارات التي تمتلك أعمالاً راسخة، وقادرة على تحقيق الدخل وتعزيز قيمة محفظة أعمال ألفا ظبي، وخير مثال على ذلك استحواذها في 2021 على حصة مهمة في شركة الدار العقارية.

طباعة Email