168 وجهة إجمالي شبكة طيران الإمارات وفلاي دبي بنهاية مايو

أحمد بن سعيد: دبي ترحب بزوارها من جميع أنحاء العالم بأمان

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي
سموه: استجابة قوية من العملاء ما يشجعنا على الارتقاء بالشراكة  
 
نصف مليون عميل سافروا بموجب الشراكة ومزيد من الخيارات للمسافرين عبر دبي 
 
تواصل الناقلتان العمل على توسيع جداول الرحلات بعد انفتاح 16 دولة أمام السياحة 
 
قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة ورئيس فلاي دبي: "تواصل الشراكة بين طيران الإمارات وفلاي دبي نموها باطراد لتزويد المسافرين بسفر أفضل إلى دبي وعبرها إلى شبكة عالمية واسعة النطاق. نحن نشهد استجابةً قويةً من العملاء ما يشجعنا على الارتقاء بالشراكة إلى المستوى التالي من خلال مدّ الخدمات إلى وجهات جديدة. كما أن التعاون الوثيق بين طيران الإمارات وفلاي دبي ينعكس إيجاباً على دبي كمركز للأعمال والترفيه والطيران. ومع تعزيز الاتصال وتدفق المسافرين عبر الشبكة المشتركة، فإن دبي تواصل الترحيب بزوارها من جميع أنحاء العالم بأمان. ونحن على ثقة من أن الناقلتين سوف تعيدان بناء شبكتيهما بصورة أفضل وهما تخطوان على درب التعافي".
 
ومن المتوقع أن تغطي شبكة الخطوط المشتركة لطيران الإمارات وفلاي دبي 168 وجهة بحلول نهاية مايو الجاري، ما يوفر لعملائهما مزيداً من الخيارات للسفر براحة وسهولة وسلاسة.
 
ومنذ إعادة تفعيل شراكتهما الاستراتيجية، القائمة على المشاركة بالرمز، في أوائل سبتمبر 2020، سافر نحو 500 ألف عميل على الشبكة المشتركة بين طيران الإمارات وفلاي دبي، مستفيدين من الجداول الزمنية والخيارات الموسعة ونقل الأمتعة عبر دبي بتذكرة واحدة. وتشمل أفضل الوجهات المحجوزة من خلال اتفاقية الرمز المشترك كلاً من كابول وكاثماندو وكييف والمالديف وزنجبار.
 
ويمكن لعملاء طيران الإمارات الآن متابعة سفرهم بسلاسة إلى 56 وجهة على شبكة فلاي دبي عبر مطار دبي الدولي، كما يستطيع ركاب فلاي دبي الوصول إلى 82 وجهة لطيران الإمارات. ويمكن للعملاء أيضاً الاستفادة من الجدول المعزز الذي يغطي 30 وجهة مشتركة للناقلتين. وقد أعلنت فلاي دبي مؤخراً عن استئناف رحلاتها إلى 12 وجهة في روسيا، وإلى 5 مدن في إيران، بالإضافة إلى رحلات إلى وجهات موسمية في كل من جورجيا وتركيا والجبل الأسود، وتوقعات بالإعلان عن وجهات أخرى في الأشهر المقبلة مع قيام مزيد من الدول بفتح حدودها أمام حركة التجارة والسياحة.
 
وتواصل الناقلتان العمل على تشكيلة أوسع من جداول الرحلات بعد انفتاح 16 دولة أخرى حدودها أمام حركة السياحة الدولية من دون حجر صحي، وهذه الدول هي: ألبانيا وأرمينيا وأذربيجان وبيلاروسيا والبوسنة وبلغاريا وكرواتيا وجيبوتي وفنلندا وجورجيا وقيرغيزستان ورومانيا وصربيا وتنزانيا وأوكرانيا وأوزبكستان.
 
جداول زمنية محسنة 
 
واعتباراً من 21 مايو الجاري، سيستمتع عملاء طيران الإمارات بتجربة أفضل مع جداول زمنية محسنة، ورحلات متابعة إلى 22 وجهة لفلاي دبي من المبنى 3 بمطار دبي الدولي. وتشمل هذه الوجهات البصرة وبلغراد وبوخارست وكييف وأوديسا وبراغ وصلالة وزنجبار وصوفيا وغيرها.
 
وتقدم طيران الإمارات وفلاي دبي تجارب سفر وخدمات جوية مميزة، مع إعطاء الأولوية لصحة وسلامة العملاء والموظفين على الأرض وفي الأجواء. وتعتمد الناقلتان إجراءات سلامة مشددة طوال الرحلات، تتضمن التعقيم الشامل ومرشحات HEPA الحديثة على متن الطائرة، وبروتوكولات سلامة أخرى. كما خضعت نسبة عالية من أفراد أطقم الخدمات الجوية والأرضية والطيارين لدى كلتا الناقلتين للتطعيم بشكل كامل.
 
ويستمتع العملاء الذين يواصلون سفرهم عبر دبي إلى وجهاتهم النهائية بتجربة انتقال سلسة وسريعة بين المبنى طيران الإمارات رقم 3 وعمليات فلاي دبي في المبنى 2.
 
برنامج ولاء واحد
 
ويواصل "سكاي واردز طيران الإمارات" برنامج الولاء المشترك لكل من طيران الإمارات وفلاي دبي، توسيع عروضه وفوائده للعملاء. فقد مدد البرنامج حالة الفئة لأعضاء الفئات الفضية والذهبية والبلاتينية حتى 2022. كما تم تمديد صلاحية الأميال حتى 31 أغسطس (آب) 2021، ما يوفر أمام الأعضاء مزيداً من الفرص لإنفاق أميالهم مقابل تذاكر سفر ومنتجات وهدايا فاخرة من شركاء البرنامج.
 
ويوفر سكاي واردز طيران الإمارات لأعضائه، بالإضافة إلى ذلك، فرصة لكسب ضعفي أميال الفئة على جميع رحلات طيران الإمارات وفلاي دبي المحجوزة حتى 30 يونيو، للسفر حتى 30 ديسمبر 2021.
طباعة Email