مجموعة الصرافة المنبثقة عن غرفة أبوظبي تعقد اجتماعها التأسيسي

مجموعة الصرافة المنبثقة عن غرفة أبوظبي تعقد اجتماعها التأسيسي

عقدت مجموعة عمل الصرافة المنبثقة عن غرفة تجارة وصناعة أبوظبي اجتماعها التأسيسي الأول بحضور محمد راشد الهاملي مدير عام الغرفة وعدد من مسؤولي الغرفة وممثلي شركات الصرافة العاملة في الإمارة، وذلك في مقر الغرفة.

وأكد الهاملي في بداية الاجتماع على أهمية التواصل مع الشركات العاملة في قطاع الصرافة نظراً للدور الهام الذي يلعبه هذا القطاع الحيوي في الاقتصاد الوطني، معرباً عن استعداد الغرفة التام لدراسة كافة المعوقات التي تعترض ممثلي القطاع تمهيداً لرفعها إلى الجهات المعنية لإيجاد الحلول اللازمة لها.

وأكد أن قطاعات وإدارات الغرفة ستعمل على توفير كافة أشكال الدعم والمساعدة الممكنة لشركات الصرافة العاملة بالإمارة ودراسة أوضاعها من اجل تطوير وترقية الأداء في القطاع.

وأضاف: إننا في غرفة تجارة وصناعة ابوظبي سنقوم بمتابعة المشاكل والمعوقات التي تواجه قطاع الصرافة بهدف دراستها ورفع توصيات بشأنها إلى الجهات المعنية، وذلك من اجل تسهيل عمل الشركات العاملة في ابوظبي، والارتقاء بالخدمات التي يقدمها قطاع الصرافة في الإمارة.

ومن جانبهم أعرب ممثلو شركات الصرافة العاملة في ابوظبي عن تقديرهم لمدير عام الغرفة لاهتمامه بقطاع الصرافة والشركات العاملة به، مؤكدين ضرورة مواصلة اللقاءات مع مسؤولي الغرفة من اجل دفع العمل الصيرفي إلى مزيد من النمو.

وأشادوا بالجهود الكبيرة التي تقوم بها غرفة ابوظبي من اجل الارتقاء بالقطاع الاقتصادي بإمارة ابوظبي التي تشهد نهضة اقتصادية في المجالات، وبالمبادرات الفعالة التي أطلقتها الغرفة في خدمة أعضائها، والتي انعكست بشكل ايجابي على قطاع الأعمال بالإمارة بشكل يعزز من مكانتها الاقتصادية.

وقد تم خلال الاجتماع اختيار رئيس وأعضاء اللجنة التمثيلية لمجموعة عمل الصرافة، حيث تم اختيار محمد الأنصاري رئيساً للجنة وفؤاد عباس لاري نائباً للرئيس وأسامة حمزة آل رحمة أميناً للسر وأعضاء اللجنة التمثيلية كل من أحمد الأنصاري ومحمد أمين باوا ومحمد يحيى عمر وسودير كومار شيتي وأديب محمد ومحمد سعيد أبيان وتمبي في.اس و اس.شاندرامولي.

يذكر أن لائحة مجموعات العمل بغرفة تجارة وصناعة أبوظبي أشارت، في تعريفها للمجموعة، على أنها مجموعة العمل التي تضم أعضاء الغرفة من الشركات والمؤسسات من رجال وسيدات الأعمال الذين ينتمون إلى قطاع اقتصادي محدد أو الذين لديهم اهتمام مشترك أو مصلحة مشتركة في أنشطة محددة.

وطبقاً للائحة فإن اللجنة التأسيسية هي التي يختارها طالبو تأسيس مجموعة عمل، والتي تتولى متابعة عملية تأسيس المجموعة، أما اللجنة التمثيلية فهي اللجنة التي تنتخبها الجمعية العمومية للمجموعة لتمثيلها.

وتعمل مجموعات العمل على حصر ودراسة المشاكل والقضايا التي يواجهها القطاع، أو النشاط الذي تمثله، واقتراح الحلول المناسبة لها، ورصد ودراسة الظواهر الإيجابية والسلبية التي تؤثر على النشاط الاقتصادي الذي تمثله، مع تحليلها والعمل على مواجهتها، والعمل على عقد اجتماعات مع المسؤولين.

وتقديم الاقتراحات إلى الجهات المعنية والمختصة من أجل تذليل المعوقات والصعوبات التي تواجه النشاط، وإعداد الدراسات والأبحاث التنموية والتطويرية، ودراسة الأفكار للمشاريع الجديدة المتعلقة بالنشاط.

والتي تهدف إلى تنميته وتطويره، وتشجيع الاستثمارات، وتصريف المنتسبين بفرص الاستثمار الجديدة المتاحة، وتقوية الروابط والاتصال بين الغرفة ومنتسبيها من خلال التعريف بالخدمات التي تقدمها الغرفة ودور المجموعات في ذلك.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات