مستثمرو الإمارات يتطلعون إلى نتائج الانتخابات العامة البريطانية

مستثمرو الإمارات يتطلعون إلى نتائج الانتخابات العامة البريطانية

تحدث اللورد تشارلز فالكونر وزير العدل البريطاني السابق ووزير الدولة السابق للشؤون الدستورية أمس حول نظرته للانتخابات البريطانية ونتائجها المحتملة على الاقتصاد البريطاني والسياسة الخارجية، وخصوصا تلك المرتبطة بالشرق الأوسط. وسط حضور حاشد لمجموعة من رجال الأعمال البريطانيين والإماراتيين والعرب وأصحاب القرار والوجوه البارزة في عالم المال والأعمال والسياسة.

وأشار إلى أنه رغم أن كل حزب سياسي له نهجه المختلف، إلا أنه يتوقع عدم حدوث تغييرات ضخمة في سياسة بريطانيا تجاه الشرق الأوسط، والإمارات، خصوصا أن هناك علاقات تاريخية وثيقة تربط بين الإمارات وبريطانيا على الصعيدين الاقتصادي والتجاري. وذكر أنه بغض النظر عن نتائج الإنتخابات، فإنه لا يتوقع تغييرات في العلاقات مع الشرق الأوسط، وخصوصاً دبي.

ويكتسب اللقاء الذي استضافه «ذا سيجنتشر» التابع لنادي «كابيتال كلوب دبي»- نادي الأعمال الخاصة الأول في المنطقة وأداره مارك بير رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة الأعمال البريطانية في دبي والإمارات الشمالية أهمية خاصة؛ كونه يقع على بعد يومين فقط من الانتخابات البريطانية التي ستحدد هوية الفائز، وبالتالي مجموعة من السياسات الاقتصادية والخارجية التي ستوضح الكثير من الاتجاهات خلال المرحلة المقبلة.

وقال اللورد تشارلز فالكونر الذي يشغل حاليا منصب كبير المستشارين في مؤسسة الاستشارات القانونية العالمية جيبسون دان أند كرتشر: إن بلاده ستشهد الانتخابات البريطانية الأكثر حساسية، والتي سيتم تحديد هوية الفائز على اثرها، وبالتالي تحديد الخطوط العريضة للعديد من الاتجاهات السياسية والاقتصادية والخارجية.

من جانبه، قال راسل ماتشام الرئيس التنفيذي لنادي كابيتال كلوب: لقد كانت فرصة غنية جدا الالتقاء باللورد فالكونر، ومعرفة وجهة نظره وآرائه وتحليله لمجريات الأحداث المرتبطة بالانتخابات البريطانية وتأثيراتها على العلاقات السياسية والاقتصادية بالشرق الأوسط، والإمارات تحديداً. إن آراءه الواضحة والمباشرة شكلت محط اهتمام بالغ من قبل المستثمرين الحاضرين وأعضاء النادي.

وأضاف أن استضافة شخصية بارزة مثل اللورد فالكونر والاستماع إلى وجهات نظره حول المرحلة القادمة، خصوصا في هذه المراحل المفصلية التي يعيشها الاتحاد الأوروبي عموما، تحمل اهمية كبرى بالنسبة للشخصيات الإماراتية الراغبة بالاستثمار في بريطانيا، وكذلك للشخصيات والمؤسسات البريطانية الموجودة في الإمارات. ونحن نشكر كذلك مؤ سسة جيبسون دان في دبي لمساهمتها في إنجاح هذا اللقاء.

وشغل اللورد فالكونر منصب المحامي التجاري لمدة 25 عاماً، كما تولى العديد من الحقائب الوزارية في حكومة طوني بلير، وهو يشغل حاليا منصب كبير المستشارين في مؤسسة الاستشارات القانونية العالمية جيبسون دان أند كرتشر، ويتولى العديد من القضايا التجارية المهمة وقضايا الاتصال الشائكة، وإدارة الأزمات لكبريات الشركات في العالم.

دبي- «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات