خطوات توسعية لدريك آند سكل في دول التعاون

خطوات توسعية لدريك آند سكل في دول التعاون

اتخذت شركة دريك آند سكل إنترناشيونال خطوة أخرى جديدة على طريق تنفيذ خططها للتوسع الأفقي، حيث قامت بتأسيس شركة جديدة تابعة لها في سلطنة عمان تحت اسم دريك آند سكل إنترناشيونال- عمان متخصصة في مجال الأعمال الهندسية الميكانيكية والكهربائية والصحية.

وإلى جانب أهميتها في دعم خطط توسع الشركة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فإن هذه الخطوة من شأنها أيضاً أن تعزز تنويع وإنتشار أعمال دريك آند سكل إنترناشيونال.

وقال خلدون الطبري الرئيس التنفيذي لشركة دريك آند سكل إنترناشيونال: انصب تركيزنا خلال السنوات الأخيرة على توسعة أعمالنا جغرافياً وأفقياً وما قرارنا الجديد بدخول السوق العماني سوى استمرار لهذه الفلسفة.

وأضاف: إن خطط التوسع المدروسة ضرورية جداً في ظل تحديات الأزمة المالية وتساعد على خفض التكاليف والوصول إلى أسواق وخبرات متوفرة جديدة بالاضافة إلى تعزيز النمو للشركة وعوائد المساهمين.

ووصلت دريك آند سكل إنترناشيونال إلى مرحلة حققت من خلالها سمعة مهمة كشركة رائدة في مجال الأعمال الميكانيكية والكهربائية والصحية في الإمارات ويمكنها اليوم أن تبني على الإنجازات التي حققتها والخبرات المتراكمة لديها لتحقيق النجاحات في أسواق أخرى.

ومنذ تأسيس شركة دريك آند سكل إنترناشيونال - عمان فازت الشركة بعقدين لمشروعين حكوميين بقيمة إجمالية تبلغ 2 .44 مليون درهم. وستنفذ دريك آند سكل إنترناشيونال - عمان بموجب هذين العقدين الأعمال الميكانيكية والكهربائية والصحية لمجمع محاكم صحار الواقع في مدينة صحار ومتحف عمان الوطني الذي يتمتع بموقع استراتيجي عند سفوح جبل الحجر في مسقط.

وستباشر دريك آند سكل إنترناشيونال- عمان العمل فوراً في مشروع مجمع محاكم صحار والذي يتضمن ست قاعات ومكاتب للقضاة والموظفين وكافيتيريا ومركز للحراسة ومنشآت خارجية أخرى على أن ينجز المشروع خلال فترة 13 شهراً.

وفي الوقت ذاته ستباشر الشركة العمل في مشروع متحف عمان الوطني الذي سيختصر عند انتهائه 6 آالاف سنة من التاريخ والحضارة العمانية من خلال 10 صالات عرض واستديوهات وغرف ومقهى داخلي وتتوقع الشركة أن تنجز أعمالها وتسلم المشروع في 27 سبتمبر 2011 حيث سيفتح المتحف أبوابه رسمياً في 11 نوفمبر 2011. وعملت سكل إنترناشيونال مع الحكومة العمانية من خلال مشروع جامع السلطان قابوس الأكبر والذي بات صرحاً ومعلماً بارزاً في السلطنة.

دبي- «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات