%15 نمواً متوقعاً لمعاملات التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط العام الجاري

%15 نمواً متوقعاً لمعاملات التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط العام الجاري

من المتوقع أن تتجاوز معدلات نمو معاملات التجارة الإلكترونية نسبة 15% العام الحالي مدفوعة بمشاريع البنى التحتية والتركيز الحكومي القوي على الخدمات الإلكترونية والنمو السريع في معدلات استخدام الإنترنت . وسجلت منطقة الشرق الأوسط أعلى معدلات استخدام للإنترنت على مستوى العالم خلال الفترة من عام 2000 وحتى العام 2009 وبنسبة 1648 .2% .

كما تضم المنطقة أكثر من 60 مليون مستخدم للإنترنت وأكثر من 80 مليون مستخدم للهاتف النقال ما يجعلها سوقاً ضخمة للتجارية الإلكترونيّة والتجارة عبر الهواتف المتنقلة .ومع ذلك أشارت ون كارد مزود حلول الدفع الإلكتروني والتي تتخذ من السعودية مقراً لها إلى أنه ينبغي معالجة عدد من القضايا لتعزيز التجارية الإلكترونيّة مثل الافتقار للقوانين التي تغطي هذا القطاع في جميع أنحاء المنطقة وتزايد التهديدات الأمنية نتيجة لتوسع قاعدة مستخدمي الإنترنت في الشرق الأوسط .

وقال مهند عبويني مدير عام ون كارد:هناك بالتأكيد الكثير من فرص النمو في التجارة الإلكترونية الإقليمية وخاصة في اقتصادات السوق الحر الرئيسية مثل السعودية والإمارات .وتضم المنطقة شريحة من السكان الشباب من ذوي الدخل المتوسط والمولعين بالتكنولوجيا والذين يتعاملون بالتجارة الإلكترونية باعتبارها الطريقة المثلى لإجراء التعاملات التجاريّة والاستهلاكيّة .

ومع ذلك هناك عدد من العقبات أمام النمو السلس لهذا القطاع الواعد لذلك فمن المهم مراقبة اتجاهات السوق باستمرار وزيادة الاستثمار في البنية التحتية والتشجيع على وضع السياسات المناسبة وتوفير خدمات عالية الجودة .أما بالنسبة لمزودي خدمات الدفع الإلكتروني فتتمثل التحديات الرئيسية في أن نكون مبدعين على الدوام ونقدم خدماتنا لشرائح مختلفة من العملاء قدر الإمكان وإيجاد تدابير أمنية مرنة .

وبرزت خدمات السفر والألعاب كأكبر قطاعين للتجارة الإلكترونية في المنطقة .وتعد خدمات السفر واحدة من أكبر القطاعات الإلكترونية وأكثرها قدرة على المنافسة خلال السنوات الثلاث الماضية خصوصاً وأن العديد من شركات الطيران منخفض التكاليف قد قامت باعتماد أنظمة متطورة للحجز الإلكتروني بهدف الاستحواذ على حصة أكبر في السوق من شركات الطيران الكبرى .

من ناحية أخرى استفادت الألعاب الإلكترونية من طرح نسخ محدثة لمحطات الألعاب الأكثر شعبية مثل بلاي ستيشن 3 من شركة سوني ومايكروسوفت إكس بوكس والتي تتيح للاعبين تحميل ولعب عدد من الألعاب الجماعية عبر الإنترنت .

واتخذت ون كارد مبادرات مختلفة لتعزيز قطاع التجارة الإلكترونية المتنامي في الشرق الأوسط .كما وقعت الشركة العديد من اتفاقيات الدفع الإلكتروني مع شركات الطيران منخفض التكاليف، وتعتزم خلال العام الحالي إطلاق منتجات إلكترونية ذات صلة بالسفر تحت مظلة شركتها الأم ناشيونال نت فنتشيرز .

كما ستقوم بطرح تطبيقين إلكترونيين سيتيحان لعملائها الوصول لحسابات ون كارد الخاصة بهم من خلال أجهزة الهاتف النقال .أما على صعيد البيع بالتجزئة فستطرح الشركة برنامجاً جديداً لهذا الغرض والذي سيتيح لباعة التجزئة مزيداً من المرونة في بيع المنتجات مباشرة من موزعي ون كارد .وساهمت ون كارد التي أطلقت في السعودية خلال العام 2004 في تطوير خدمات الإنترنت في السعودية والشرق الأوسط وغيرها من المجتمعات الإسلامية في جميع أنحاء العالم .

دبي ـ «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات