باباندريو: اليونان لا تستطيع البقاء تحت رحمة الدائنين

باباندريو: اليونان لا تستطيع البقاء تحت رحمة الدائنين

اكد رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو إن اليونان لا تستطيع البقاء تحت رحمة الدائنين في الوقت الذي تواجه بلاده ارتفاع نفقات القروض. وأوضح: اليونان لا يمكن أن تظل تحت رحمة دائنيها والاسواق انها تحتاج أن تكون لديها القدرة على تحديد مسارها.

فبعد ارتفاع عائد السندات الاسبوع الماضي مع طلب المستثمرين عوائد مرتفعة للاحتفاظ بالدين اليوناني تمكنت أثينا من التأجيل بعض الشيء هذا الاسبوع. وبلغ الفارق بين السندات اليونانية والالمانية ذات الاستحقاق عشر سنوات 344 نقطة أساس في أوائل التعاملات أمس.

وفي سياق متصل قال يواكين ألمونيا مفوض الشؤون النقدية والاقتصادية المنتهية ولايته في الاتحاد الأوروبي إن المفوضية ستطالب اليونان بالمزيد من الخفض في موازنتها في حال أثبتت خطة التقشف التي اقرتها حكومة أثينا في الاونة الاخيرة انها غير كافية لضبط الوضع المالي للدولة.

وجاءت تصريحات ألمونيا قبل يومين من إعلان المفوضية الأوروبية قرارها بشأن الخطة التي قدمتها اليونان سعيا لخفض العجز المالي الذي تعاني منه البلاد. تهدف الخطة إلى خفض العجز في ميزانية اليونان إلى 3% من إجمالي الناتج المحلي خلال فترة زمنية محددة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات