إمداد

شركة كورية تسعى لشراء نفط في السوق الفورية

قالت مصادر بصناعة النفط إن شركة اس.كي انرجي الكورية الجنوبية ستسعى لشراء نفط عراقي أو غيره في السوق الفورية للتعويض عما فقدته من جراء وقف إمدادات عراقية بموجب تعاقد مع انتهاء المهلة التي حددتها لها بغداد للانسحاب من مشروعات تطوير النفط في إقليم كردستان.

وقال مسؤول بوزارة الطاقة إن اس.كي انرجي وهي أكبر شركات النفط في كوريا الجنوبية ستختار على الأرجح أن يكون لها دور في تطوير حقول النفط في إقليم كردستان العراقي بدلا من السعي لاستئناف الإمدادات العراقية.

وفي وقت سابق قالت مصادر بوزارة النفط العراقية إن بغداد منحت الشركة مهلة حتى 31 يناير للانسحاب من المشروع الكردستاني إذا كانت تريد استئناف صادرات النفط الخام لها. وكانت الشركة تستورد ما بين 60 ألفا و90 ألف برميل يوميا من العراق بموجب عقد سنوي كان من المقرر تجديده في أول يناير.

من جهة أخرى قال وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني إن شركة رويال داتش شل قدمت عرضا لتطوير موارد الغاز الطبيعي في العراق والحكومة سترد قريبا على الفكرة. وأوضح «شل قدمت عرضا للعراق لتجميع الغاز وبناء منشأة للتوريد للسوق المحلية وتصدير الغاز الإضافي، عبر الموانئ الجنوبية أو خط أنابيب».

وتأمل الدول الأوروبية التي تواجه نموا في الطلب على الغاز في أن تساعد الحقول غير المستغلة نسبيا في الشرق الأوسط وبلدان آسيا الوسطى حول بحر قزوين في خفض اعتماد الاتحاد الأوروبي على الغاز الروسي.

(وكالات)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات