بنك الدوحة الراعي الرئيسي للمنتدى

"الأهلي السعودي" راعياً رسمياً لـــ "منتدى الثروات الخليجي"

ينعقد منتدى »الثروات« الخليجي تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة وبإشراف وزارة المالية والصناعة في فندق جراند حياة بدبي يومي 12 و13 فبراير المقبل.

وقدم البنك الأهلي السعودي الرعاية الرئيسية لمنتدى الثروات الذي تنظمه شركة إطلالة الدولية بالتعاون مع مركز دبي المالي العالمي، وكما هو معروف، فقد فاز البنك الأهلي السعودي بجائزة أكثر البنوك تطوراً في الشرق الأوسط من قبل مجلة »يورومني« الصادرة في المملكة المتحدة، وقد أنشئ عام 1953.

ويبلغ رأسماله 6 مليارات ريال سعودي وتزيد أصوله على 34 تريليون دولار تمثل نحو 20% من إجمالي الموجودات المصرفية في المملكة العربية السعودية، ويتجاوز عدد عملائه المليون عميل ويُقدَّر عدد موظفيه بنحو 5 آلاف موظف.

وبنسبة توطين تزيد على 85%، وللبنك 248 فرعاً حول العالم في كل من لبنان والبحرين ولندن وسيئول وطوكيو وسنغافورة. وقد حاز البنك الأهلي السعودي على جوائز عدة على مدار السنوات الماضية.

منها جائزة أكبر بنك مقدم للخدمات المصرفية الالكترونية من شركة »آي.تي.بي« الإماراتية المتخصصة في رصد الأداء الالكتروني للشركات والمؤسسات المالية الكبرى. ومن المقرر أن يمثل البنك شخصية رفيعة المستوى للتحدث في المنتدى الاقتصادي الخليجي المهم.

من جهة أخرى، تلقت شركة إطلالة لتنظيم وإدارة المعارض والمؤتمرات الدولية موافقة بنك الدوحة القطري كراعٍ رئيسي لـــ »منتدى الثروات الخليجي«، وقد تأسس بنك الدوحة عام 1978 وتبلغ قيمة موجوداته 11 مليار ريال قطري ووصل عدد فروعه إلى 20 فرعاً.

وأربعة مكاتب للدفع بجانب مكتب تمثيل في دبي وفرع عمليات في نيويورك، يبلغ رأسمال البنك 693 مليار ريال قطري، وتزيد حقوق ملكية المساهمين فيه على الملياري ريال قطري. ونجح بنك »الدوحة« في تسجيل نسبة زيادة في الأرباح بلغت أكثر من 70% على مدار السنوات الثلاث الماضية.

كما حقق أفضل نسب أداء في المنطقة حيث حصل على جائزة أفضل بنك في قطر من قبل مجلة »يورومني« اللندنية خلال عام 2005، وتم اختيار بنك الدوحة كأفضل بنك تجاري في الشرق الأوسط من قبل مجلة »بانكر ميدل إيست«.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات