دمشق تستضيف معرضاً دولياً للنفط والغاز في أبريل

دمشق تستضيف معرضاً دولياً للنفط والغاز في أبريل

تستضيف العاصمة السورية خلال شهر أبريل المقبل معرضاً دولياً للنفط والغاز »سير أويل 2006« تزامنا مع تطلعات الحكومة لتطوير وتحديث الصناعة النفطية في البلاد وتنميتها بشكل مستدام.

وقال بيان صحافي إن أهمية معرض »سير أويل 2006« تبرز من ازدياد عدد الشركات الإقليمية والعالمية المتقدمة للتعاقد مع سوريا التي تعمل في إطار إستراتيجية لتشجيع الاستثمارات في قطاعي النفط والغاز وعرض العديد من المناطق للاستكشاف والتطوير.

مشيرا إلى أن محتويات المعرض الذي سيقام في مدينة المعارض الجديدة خلال الفترة من 3 إلى 6 أبريل المقبل ستلبي احتياجات هذه الشركات المهتمة بالسوق السوري من خلال عرض وتبادل التقنيات العالية المستوى والخدمات المتبادلة والمعدات اللازمة لإتمام عملياتها.

وتوقع المنظمون أن يشكل المعرض بدورته الخامسة تظاهرة كبيرة في مجال صناعة النفط والغاز رغم الظروف السياسية والاقتصادية الصعبة التي تمر بها المنطقة في الوقت الذي نجح المعرض في دورته السابقة عام 2004 في استقطاب 207 شركات محلية وأجنبية من 31 دولة .

فيما زاره نحو 9 آلاف زائر من جميع الاختصاصات من خبراء ومهندسين ومستشارين ورجال أعمال ومهتمين بقطاعي النفط والغاز من كافة أنحاء العالم.

ويرافق المعرض نداوت فنية تركز على آخر مبتكرات التكنولوجيا المعاصرة في صناعة النفط والغاز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات