لجذب المستثمرين الأجانب

تسجيل صناديق عقارية في بورصة دبي العالمية

من المتوقع ان تسجل بورصة دبي العالمية مجموعة من صناديق الاستثمار العقاري خلال العام الحالي، لتكون أداة جديدة لتعزيز قطاع العقارات الذي يشهد طفرة كبيرة ويتيح الفرصة بشكل أوفر للمستثمرين الأجانب.

وقال مسؤول ببورصة دبي العالمية فيما نقلته تقارير صحافية إن قطاع العقارات في دبي قد جذب مستثمرين على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية للسوق النامية بسرعة. وأضاف ان بورصة دبي العالمية سوف توفر منصة انطلاق لشركات تطوير المشروعات.

والمستثمرين في العقارات لجمع رؤوس الأموال باستخدام الأدوات المختلفة مثل سندات الدين والأوراق المالية والمنتجات المالية الأخرى.

وصناديق الاستثمار العقاري هي التي تقوم بالاستثمار في الأصول العقارية، ويحصل المستثمر على نسبة من عائداتها التي تحصلها من العقارات التي تملكها، وبالتالي توفر هذه الصناديق نفس فرصة الاستثمار التي توفرها أسهم الشركات بينما توفر فرصة الاستثمار المباشر بالنقد بدلاً من تملك العقارات، غير أن الصناديق من حقها التصرف في عقاراتها دون الرجوع إلى المستثمر.

وقال محلل مالي ان صناديق الاستثمار العقاري يمكن ان تجذب المستثمرين الأجانب، وإذا كانت العائدات تضاهي نظيرتها في أماكن أخرى من العالم فسوف يبدأ المستثمرون من أفراد ومؤسسات في توجيه استثماراتهم إلى دبي، غير أن الشفافية والوضوح في قوانين الملكية هي شرط أساسي لدخول هذه الصناديق في القطاع العقاري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات