الشرف والسينما

الشرف والسينما

تعتبر قضية الشرف كقيمة معنوية محسوسة من القضايا التي ناقشتها السينما المصرية في العديد من الأفلام العربية الشهيرة، تناول بعضها معنى وقيمة شرف الفتاة، وكذا الشرف المهني، والشرف المعنوي والمادي على السواء، فما معنى كلمة الشرف وما هي قيمة الشرف داخل المجتمع ومتى تنهار وما هي الدوافع لذلك؟

وعلى مدى تاريخ السينما المصرية تمت مناقشة قيمة الشرف، كما يقول المخرج علاء كريم، في العديد من الأفلام السينمائية من بينها فيلم «كلمة شرف» للمخرج حسام الدين مصطفى بطولة أحمد مظهر وفريد شوقي، وكذا فيلم «العيب» للراحل يوسف إدريس والذي ناقش قضية الشرف المهني من خلال ما يرتكبه الموظفون من جرائم رشوة.

ويشير «كريم» إلى فيلم «صعود إلى الهاوية» و«بئر الخيانة»، وهما من أفلام الجاسوسية التي ناقشت الشرف المعنوي الذي يكمن داخل الوجدان والضمير الإنساني، وفي فيلم «بداية ونهاية» ناقشت السينما الشرف المحسوس، وكيفية السقوط في الرذيلة، وعالجت السينما في العديد من الأفلام معنى الشرف المادي والمعنوي، وقد تجسد الشرف المادي في صورة شرف البنت في أفلام عديدة من بينها «دعاء الكروان» و«الحرام».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات