سبيرز أسوأهن اختياراً لملابسها

سبيرز أسوأهن اختياراً لملابسها

صورة

تصدرت مغنية البوب الشهيرة بريتني سبيرز قائمة أسوأ فنانات هوليوود اختياراً لملابسهن. وضمت القائمة التي وضعها مصمم الأزياء الشهير مستر بلاكويل أيضاً النجمات: ماري كيت اولسن وجيسيكا سيمبسون ولينزي لوهان وباريس هيلتون، وجاء فيها ان عام 2005 كان عاماً سيئاً اتسم «بفوضى تصميم الملابس، ورداءة الأساليب».

وكانت سبيرز التي أنجبت طفلها الأول العام الماضي اختياراً مفضلاً لقائمة بلاكويل في الأعوام الخمسة الماضية. ووصفها الثلاثاء الماضي قائلاً إنها تحولت من «أميرة البوب، إلى ملكة الفشل الكامل فيما يتعلق بالموضة».

والقائمة التي يضعها المصمم الشهير هي واحدة من تقاليد هوليوود، وعلى مدار الأعوام سخر الرجل من الجميع ابتداءً من الملكة إليزابيث وصولاً إلى الممثلة إليزابيث تايلور.

وفي القائمة التي تصدر للمرة 46 قال بلاكويل إن اولسن التي تبلغ من العمر 19 عاماً تبدو كأنها «تعاني من هزال مثير للإحباط»، أثناء ارتداء

«اسمال بالية تلبسها المشردات». وماري كيت أولسن هي الشقيقة التوأم لأشلي اولسن التي ترأس امبراطورية ترفيه تساوي ملايين الدولارات.

وحث بلاكويل النساء التي ضمت القائمة أسماءهن على أن يضاهين «الجمال الفائق والأسلوب الرائع» لريز ويذرسبون ونيكول كيدمان وكيت موس وسكارليت يوهانسون وناتالي بورتمان وديوني وارويك.

وفيما يلي قائمة بلاكويل لاسوأ النجمات اختيارا لملابسهن لعام 2005. بريتني سبيرز، ماري كيت اولسن، جيسيكا سيمبسون، ايفا لونجوريا، ماريا كاري، باريس هيلتون، انا نيكول سميث، شاكيرا، لينزي لوهان، رينيه زيلويجر. (رويترز)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات