معرض العرائس يشهد تنظيم جائزة للمصممين الشباب

معرض العرائس يشهد تنظيم جائزة للمصممين الشباب

تشهد دورة »معرض دبي للعرائس 2006« توزيع »جائزة شواروفسكي للمصممين الشباب 2006« للسنة السادسة على التوالي. وتهدف هذه الجائزة إلى تكريم الطلاب والهواة الموهوبين في مجال تصميم الأزياء في الشرق الأوسط.

ومن المقرر أن تنعقد فعاليات هذا المعرض، الذي يعتبر الأكبر من نوعه في المنطقة والذي يستقطب مجموعة واسعة من المقبلات على الزواج ومنظمي حفلات الزفاف، خلال الفترة ما بين 4 و7 أبريل المقبل في مركز دبي الدولي للمعارض.

وقالت شارلوت برودمان، مديرة معرض »دبي للعرائس 2006«: »أتاحت الجائزة خلال السنوات الماضية المجال أمام طلاب تصميم الأزياء الموهوبين وساعدتهم على تعزيز مسارهم المهني كمصممين متخصصين. وسيشارك العديد من الطلاب الذين ربحوا الجائزة في الأعوام الماضية كعارضين في دورة هذا العام.

ويقام هذا الحدث، الذي ينظمه معهد الأبحاث الدولي »آي. آي. آر. الشرق الأوسط«، تحت رعاية سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وزير شؤون الرئاسة رئيسة نادي دبي للسيدات. وتتمحور المشاركة في الجائزة، التي ترعاها شركة »شواروفسكي« النمساوية الرائدة في مجال المجوهرات والأكسسوارات، لهذا العام حول موضوع »درس ساتين«.

وهي الشخصية التي تؤدي دورها الممثلة »نيكول كيدمان« في فيلم »مولان روج«. وتتألف المسابقة من فئتين هما »المصممين الطلاب« و»المصممين الهواة«، حيث سيجري اختيار 10 متسابقين من كل فئة للمرحلة النهائية .

ومن ثم يتم انتقاء رابحين عن المرتبة الأولى والثانية ضمن كل فئة. ويقوم بالتحكيم لجنة متخصصة منتقاة من أبرز الشخصيات في قطاع الموضة والأزياء.

وأضافت برودمان أنه سيجري تقديم جائزة للإبداع إلى رابح واحد من بين المتسابقين العشرين، حيث سينال شهادة وتذكاراً من »شواروفسكي« وعضوية زمالة لمدة عام. من جهة أخرى، سيحصل كافة المشاركين على شهادات مشاركة.

وتحظى »جائزة المصممين الشباب«، التي تعتبر من أهم فعاليات »معرض دبي للعرائس 2006«، بدعم مختلف شرائح قطاع التصميم في المنطقة. كما أنها تتيح للمشاركين عرض تصاميمهم المبتكرة أمام الآلاف من الجمهور«.

ويستهدف هذا المعرض، الذي يجري تنظيمه للسنة التاسعة على التوالي، المواطنات والمقيمات في الإمارات والشركات العارضة والمتخصصين من قطاعات الفنادق والسياحة والسفر والمصارف والتمويل والمجوهرات والتجميل وتنظيم الحفلات ومعدات الصوت والإضاءة والتصوير والزهور والتصميم والمواصلات والمفروشات المنزلية.

ويجري بالتزامن مع فعاليات معرض »دبي للعرائس 2006«، تنظيم معرض »أمبينت البيت العربي«، المخصص لعرض المقتنيات الداخلية والهدايا. ويتيح هذا الحدث، الذي يعد الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، المجال أمام الزوار لشراء هدايا الزفاف والأثاث المنزلي.

ويستهدف هذا المعرض الأسواق الإماراتية بشكل خاص من خلال توفير كل ما يتعلق بالتصميمات الداخلية، كما أنه يتيح الفرصة أمام المرأة العربية من كافة أرجاء المنطقة للإطلاع على مجموعة واسعة من المعروضات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات