"سلطة دبي" توقع اتفاقية مع هيئة السلع الأميركية

"سلطة دبي" توقع اتفاقية مع هيئة السلع الأميركية

وقعت سلطة دبي للخدمات المالية اتفاقية تنظيمية مع هيئة تداول السلع الآجلة في الولايات المتحدة الأميركية أمس. وقع الاتفاقية من جانب السلطة ديفيد نوت، الرئيس التنفيذي لسلطة دبي للخدمات المالية، ومن جانب الهيئة روبين جيفري الثالث، رئيس هيئة تداول السلع الآجلة، خلال احتفال أقيم في مدينة نيويورك بهذه المناسبة.

وتعد هيئة تداول السلع الآجلة الجهة الرئيسية المنظمة والمشرفة على عملية تداول السلع في الولايات المتحدة الأميركية، وتعد مسؤولة عن حوالي 24 بورصة ومؤسسة مقاصة.

كما تشرف الهيئة على بورصة »نايمكس إنك«، التي أعلنت عن اعتزامها تأسيس بورصة دبي للسلع الآجلة من خلال مشروع مشترك مع دبي القابضة، الذراع التجاري لحكومة دبي، العام المقبل. وما زالت بورصة دبي للسلع الآجلة محل مباحثات مع سلطة دبي للخدمات المالية وسيتم الانتهاء من طلب ترخيصها في مطلع العام المقبل.

وقال نوت: »تأتي أهمية العلاقة والتعاون بين سلطة دبي للخدمات المالية وهيئة تداول السلع الآجلة في الولايات المتحدة لضمان توفير التنظيم الفعال والأطر السليمة لبورصة دبي للسلع الآجلة المقرر تأسيسها.

وستقوم بورصة نايمكس بتوفير الكثير من المنصة التقنية للتشغيل والمقاصة في البورصة الجديدة، كما أنه من المتوقع أن تتم معالجة بعض الأنشطة الرئيسية من خلال البنية التحتية الحالية لبورصة نايمكس في نيويورك.

ومن هنا كان من الضروري أن تقوم سلطة دبي للخدمات المالية بتوقيع اتفاقية عمل قوية مع هيئة تداول السلع الآجلة لضمان التعاون الكافي وتبادل المعلومات حول الأمور التنظيمية في هذا الشأن.

ومما لا شك فيه أن توقيع هذه الاتفاقية سيسهم في التعاون بين المؤسستين في المرحلة التأسيسية لبورصة دبي للسلع الآجلة وخلال مرحلة الإشراف المستمر فيما بعد«.

من جانبه، قال الدكتور حبيب الملا، رئيس سلطة دبي للخدمات المالية: »ان هذه الاتفاقية الجديدة بين سلطة دبي للخدمات المالية وهيئة تداول السلع الآجلة ستسهم في تسهيل عملية تأسيس بورصة دبي للسلع الآجلة في مركز دبي المالي العالمي.

نيويورك ــ البيان:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات