منال سلامة تتعلم اللهجة الصعيدية

منال سلامة تتعلم اللهجة الصعيدية

منال سلامة سافرت إلى صعيد مصر في زيارة لصديقة لها تقيم في أسيوط لتقوم على تدريبها على إتقان اللهجة الصعيدية قبل أن تقف أمام الكاميرا لتصوير دورها في حلقات »ورد النيل« التي كتب لها السيناريو والحوار سعد القليعي وهي مأخوذة عن قصة »النمل الأبيض« لعبد الوهاب الاسواني ويخرجها هشام عكاشة، تدور أحداثها في فترة السبعينات في مدينة قنا، ويشاركها البطولة نيرمين الفقي وكمال أبورية.

تقول منال سلامة إنها تسعى لتقديم دور الصعيدية على أكمل وجه في أول تجربة لها مع هذه النوعية من الأدوار الصعبة التي لم تخض تجربتها من قبل. وعقب انتهاء تصوير »ورد النيل« تمثل من تأليف محمد صفاء عامر مسلسلاً آخر بعنوان »حدائق الشيطان« وهو أيضاً عمل روائي عن صعيد مصر يتحدث عن أسباب انتشار ظاهرة العنف ويخرج الحلقات إسماعيل عبدالحافظ والمرشح لبطولة العمل ممدوح عبدالعليم.

وينتظر المخرج محمد عبدالعزيز انتهاء منال سلامة من ارتباطاتها الفنية لتبدأ معه تصوير دورها في حلقات »أيام العسل« تأليف فيصل ندا وهي الجزء الثاني من مسلسل »يوم عسل ويوم بصل« الذي عرض منذ سنوات عدة ويناقش مشاكل الحياة الزوجية.ويشترك مع منال سلامة في بطولة هذه الحلقات كل من رانيا فريد شوقي وماجد المصري ووائل نور وحنان شوقي وميمي جمال وعبدالله فرغلي.وفي السينما رشح المخرج سعد هنداوي منال سلامة للاشتراك مع شريف رمزي في بطولة فيلم »آخر نفس« وهو من أفلام الحركة.

القاهرة ـ البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات