الأردن يمنع استقدام العمالة الآسيوية ويقيد السياحة من 5 دول

الجمعة 15 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 16 مايو 2003 منع الاردن الشركات العاملة في البلاد استخدام العمالة الوافدة من 5 دول بهدف درء انتشار مرض الالتهاب الرئوي الحاد «سارس». واتخذت الحكومة اجراءات تنظم عملية دخول وخروج المواطنين الاردنيين ورعايا الدول الاخرى من وإلى المملكة. وقررت تعليق استخدام أبناء الدول الموبوءة كعمالة وافدة وايقاف اعطاء تصاريح جديدة وابلاغ الشركات بعدم احضار اولئك الذين تم منحهم تصاريح سابقة. واعتبرت الصين ومنطقة هونغ كونغ وسنغافورة وفيتنام وكندا دولاً موبوءة. وفي حال قدوم مسافرين ليسوا ضمن مسمى العمالة الوافدة أي اشخاص دخلوا كسائحين أو بتأشيرة زيارة يجب عليهم ابراز تقرير مصدق من طبيب في البلد المعني يثبت أنه خال من الامراض التنفسية المعدية. ويخضع القادمون للحجر الصحي لمدة 14 يوماً بغض النظر عن المدة التي كان ينوي قضائها في الاردن. ويجب على الجهات التي قامت بدعوة هؤلاء التنسيق مع وزارة الصحة للاطلاع على اجراءات الرقابة والحجر والتعهد بتنفيذ اجراءات الحجر والعلاج على نفقتها الخاصة. وشملت الاجراءات الجديدة رعايا الدول الاخرى المتواجدين في الدول الموبوءة والقادمين منها والرعايا الاردنيين في الدول الموبوءة والعائدين الى الاردن والاردنيين الذين ينوون السفر الى الدول الموبوءة. وتقوم وزارة الخارجية بالتعميم على السفارات الاردنية في الدول الموبوءة بمنع اصدار التأشيرات للعمال وبتشديد منح تأشيرات زيارة المملكة للآخرين. عمان ـ عصام المجالي:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات