سوني تسرق الأضواء في معرض للألعاب بجهاز جديد محمول

الخميس 14 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 15 مايو 2003 سرقت سوني كورب عملاق عالم الالكترونيات الاضواء من منافسيها في معرض عالمي لالعاب الفيديو عندما كشفت النقاب عن جهاز العاب محمول جديد وصفقة منفردة مع اكبر موزع للالعاب في العالم. ويمثل الجهاز المحمول الجديد بي.اس.بي هجوما مباشرا من سوني على جهاز جيم بوي الذي يمثل مركز القوة لشركة نينتندو في حين وجهت صفقة الالعاب الرياضية عبر الانترنت مع مؤسسة اليكترونيك ارتس ضربة لطموحات مايكروسوفت كورب في اضافة العاب الانترنت الى جهاز اكس بوكس. ومن جانبها هونت نينتندو من اهمية خطط سوني لدخول السوق التي تهيمن عليها نينتندو منذ الثمانينيات قائلة انها ستركز على جهودها لربط جهاز جيم بوي المحمول مع منصة ألعاب جيم كيوب وطرح نماذج جديدة من ألعاب الاساطير مثل «اسطورة زيلدا». كما اعلنت نوكيا اكبر منتج للهواتف المحمولة في العالم خططا لدخول صناعة العاب الفيديو العالمية المربحة التي يصل حجمها الى نحو 30 مليار دولار سنويا وذلك بطرح جهاز يجمع بين الهاتف المحمول وجهاز الالعاب. ومن المقرر ان يطرح هذا الجهاز في الاسواق في اكتوبر المقبل بسعر 299 دولارا وهو ما يزيد نحو 40% على سعر منصة العاب بلاي ستيشن 2 التي تستأثر بسوق العاب الفيديو. ويشارك اكثر من 60 الف شخص يمثلون صناعة العاب الفيديو على مستوى العالم في معرض «اي 3» الذي يستمر اسبوعا في لوس انجلوس. وفي مفاجأة اجرى اعلنت سوني اكبر منتج في العالم للالكترونيات الاستهلاكية خفض سعر النموذج الحالي من منصة العاب بلاي ستيشن 2 بنسبة 10% ليصل الى 179 دولارا في الولايات المتحدة قبل طرح نسخة جديدة مطورة من المنصة في الشهر المقبل. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات