6 مرات في الثانية معدل استخدام بطاقات فيزا بالشرق الأوسط

الاثنين 11 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 12 مايو 2003 أظهرت تحليلات نتائج فيزا انترناشيونال للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2002 أن عدد المعاملات التي أنجزها حاملو بطاقات الدفع والائتمان في الشرق الأوسط ارتفع خلال العام الماضي بنسبة 33%، من 130 مليون معاملة في العام 2001 إلى 175 مليوناً، أي بمعدل 6 معاملات لكل ثانية. وتدل هذه النتائج على أن وسائل الدفع الإلكترونية بدأت تنتشر على نطاق واسع في العالم العربي، مما يعني أن التعاملات النقدية آخذة في الانحسار لمصلحة البطاقات البلاستيكية بصورة متزايدة. وقد تصدر الأردن أسواق المنطقة من حيث سرعة نمو معدلات الاستخدام، حيث تضاعف العدد الإجمالي للمعاملات من حوالي 6 ملايين معاملة في عام 2001 إلى 12 مليوناً في عام 2002. وجاء لبنان ثانياً بنسبة نمو في عدد المعاملات قدرها 54% ليرتفع هذا العدد إلى 6 ملايين معاملة، في حين احتلت السعودية المرتبة الثالثة بنسبة نمو قدرها 40% ساهمت في زيادة عدد المعاملات إلى أكثر من 81 مليون معاملة خلال الفترة ذاتها. وارتفع عدد معاملات فيزا في الكويت بمعدل 28% ليصل إلى 27 مليون معاملة خلال العام 2002، وتلتها قطر بنسبة نمو قدرها 11% ليرتفع العدد إلى 5،3 ملايين معاملة. واستطاعت سلطنة عمان خلال العام الماضي أيضاً أن تحقق نمواً نسبته 9%، حيث بلغ العدد الإجمالي للمعاملات المنجزة بواسطة فيزا 8 ملايين معاملة. ومن المؤشرات الأخرى على التحول الكبير لدى المستهلكين من أساليب الدفع التقليدية بواسطة النقد إلى استخدام بطاقات الدفع البلاستيكية، أن عدد المعاملات التي انجزها حاملو بطاقات فيزا في البحرين والإمارات عبر منافذ البيع والخدمة تجاوز عدد تلك المنجزة عبر أجهزة الصراف الآلي والسحوبات النقدية اليدوية. وقد أنجز حاملو هذه البطاقات في البحرين حوالي مليوني معاملة شراء بواسطة البطاقات خلال عام 2002، أي ما يمثل 52% من إجمالي استخدام بطاقات فيزا في المملكة. وفي المقابل، أجرى حاملو بطاقات فيزا في الإمارات أكثر من 18 مليون معاملة، أي ما نسبته 58% من إجمالي المعاملات في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات