«توتال أبو البخوش» تصدر النفط من جزيرة داس

الاربعاء 6 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 7 مايو 2003 أعلنت شركة توتال أبو البخوش عن انشاء وتشغيل خط أنابيب بطول 52 كيلومترا يمتد من حقل ابو البخوش الى المنطقة الصناعية بجزيرة داس التى تشكل احدى المراكز الرئيسية لعمليات النفط والغاز البحرية فى امارة أبوظبى. وأكدت الشركة فى بيان لها وزعته شركة ادما العاملة فى العدد الاخير من نشرتها امس أن تشغيل هذا الخط يعتبر خطوة هامة فى عمليات التصدير التى تقوم بها الشركة. وقالت أنه بعد الانتهاء من تركيب المعدات سوف يتم مزج النفط الذى يضخ عبر هذا الانبوب الجديد الذى تبلغ سعته 10 بوصات بالنفط المستخرج من حقل أم الشيف وسيتم تخزينه فى المنطقة الصناعية فى جزيرة داس تمهيدا لتصديره الى الاسواق العالمية. وقد عهدت شركة توتال أبو البخوش فى السنوات الماضية بتصدير نفوطها عن طريق ناقلة تخزين طافية على سطح البحر والتى أثبتت عدم جدواها لما تشكله من أعباء مالية وزيادة فى التكاليف من الناحية الفنية وكذلك بالنسبة للمحافظة على البيئة. وأكد «بد فاكريل» المدير العام لشركة أدما العاملة فى احتفال أقيم بهذه المناسبة باعتبارها الشركة الرائدة فى العمليات البترولية البحرية تقدم خبراتها الطويلة على الدوام الى غيرها من الشركات العاملة فى صناعة النفط وانها ستقوم بذلك انطلاقا من التزامها بمسوولياتها وواجباتها وفقا لتوجيهات الشركة الام «أدنوك» والمجلس الاعلى للبترول. ومن جانبه أكد علي راشد الجروان المدير العام الساعد للانتاج أهية هذا الشروع.. وقال ان شركة أدما العاملة قامت منذ عام 1999 بتقديم أعمال المساندة لهذا المشروع وذلك من خلال تكامل المعلومات الفنية الخاصة بالمشروع ومن ثم القيام بدراسة الخيارات المختلفة بالنسبة للتخزين والتصدير والتى تم تنسيقها بشكل جيد أثناء القيام بأعمال التركيب. واضاف الجروان أن ادارة الاعمال المتداخلة لهذا المشروع تمت فى جزيرة داس بشكل ملائم من خلال تحليل المخاطر واجراءات التحكم بالاعمال حيث تمت أعمال المشروع فى خضم العليات الاخرى الجارية فى الجزيرة مؤكدا ترحيب شركة أدما العاملة بشركة توتال أبو البخوش لانضمامها الى عمليات انتاج نادى لنفط والغاز فى الشركات العاملة فى المناطق البحرية فى امارة أبوظبى. وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات