سلطان بن سليم : القطاع العقاري مرشح للنمو بمعدلات أسرع

الاثنين 4 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 5 مايو 2003 قال سلطان احمد بن سليم، رئيس مجلس الادارة التنفيذي لمشروع النخيل العقاري بدبي، ان قطاع العقارات بالامارة مرجح للنمو بمعدلات اسرع بكثير خلال السنوات العشر المقبلة مقارنة مع الحقبة الماضية. واضاف بن سليم في بيان صدر بالتزامن مع المعرض الدولي للفرص الاستثمارية الذي ينعقد على هامش المنتدى الدولي للاستثمار بفندق جراند حياة دبي ان التزايد المستمر بمعدلات الاستقرار بالمنطقة فضلا عن المبادرات التنموية الكبرى، سوف تستمر في استقطاب المستثمرين على المستويين الاقليمي والعالمي الى دبي. واشار بن سليم الى ان قرار السماح لغير الاماراتيين بتملك العقارات ساهم في توفير دفعة قوية لقطاع العقارات، واطلاق العديد من المشروعات التنموية الكبرى التي شجعت الاستثمار الاجنبي. وتعد شركة النخيل التي تدير العديد من المشروعات التنموية العقارية الكبرى مثل جزيرة النخلة وجزر جميرا ومجمع الحدائق السكني من بين العديد من الشركات العقارية الكبرى التي تشارك بالمعرض. وقال بن سليم: حظيت مشروعاتنا باقبال منقطع النظير على الاصعدة المحلية والاقليمية والعالمية، حيث تم بيع العديد من هذه المجمعات السكنية لمشترين من دول مجلس التعاون الخليجي والشرق الاوسط والعالم. واوضح بن سليم: فضلا عن ذلك كان هناك اهتمام قوي بالمشروعات الفندقية من جانب عدد من الدول التي تشمل الامارات العربية المتحدة والكويت وفرنسا والمانيا. واضاف بن سليم: ساعدت عوامل الاستقرار الاقتصادي والسياسي بدولة الامارات العربية المتحدة فضلا عن العمل في بيئة خالية من الضرائب وعوائد الاستثمار العالية، في نمو السوق العقارية بشكل كبير. جدير بالذكر ان المعرض الدولي للفرص الاستثمارية الذي تنظمه شركة آي آي آر بالنيابة عن سلطة دبي للاستثمار والتطوير، جمع تحت سقف واحد الهيئات الاستثمارية والشركات الدولية ومجالس الترويج والمؤسسات غير الحكومية العالمية والاقليمية وكبار العاملين بقطاع التطوير العقاري وممثلي المناطق الحرة والمؤسسات المصرفية. ومن بين الهيئات الدولية المشاركة بالمعرض كل من منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة بالاردن ومجموعة بلانكي الجزائرية ومجلس التنمية الاقتصادية البحريني وهيئة التنمية الاستثمارية اللبنانية والهيئة العامة للاستثمار بالمملكة العربية السعودية وشركة شل. ومن بين الشركات العارضة من الامارات كل من مركز دبي المالي العالمي وسلطة المنطقة الحرة للتكنولوجيا والتجارة الالكترونية والاعلام وسلطة المنطقة الحرة لميناء جبل علي والتميمي اند كومباني ومجمع جميرا بيتش السكني وشعاع كابيتال. ويختتم المعرض الذي ينعقد على هامش المنتدى الدولي للاستثمار اعماله اليوم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات