سوق دبي الحرة تحقق 17% زيادة في المبيعات خلال الربع الأول من العام الجاري

الاحد 4 صفر 1424 هـ الموافق 6 ابريل 2003 وصلت مبيعات سوق دبي الحرة خلال الربع الأول من العام الجاري إلى 294 مليون درهم (أي ما يعادل 82 مليون دولار أميركي) ، محققة زيادة بنسبة 17% على الفترة ذاتها من العام الماضي ومضيفة بذلك إنجازاً جديداً إلى الإنجازات العديدة التي حققتها السوق. وفي تعليقه على هذا الإنجاز الجديد في المبيعات قال كولوم ماكلوكلين، المدير الإداري لسوق دبي الحرة: «إذا ما أخذنا بعين الاعتبار الظروف الدولية الصعبة وما نتج عنها من انعكاسات أدت إلى تخفيض عدد المسافرين حول العالم، فإننا مسرورون لتحقيقنا هذا الرقم الجديد في المبيعات». وقد أضاف ماكلوكلين موضحا أن المبيعات انخفضت خلال الأسابيع الأخيرة: «لقد كانت المبيعات خلال أول شهرين من العام الجاري قوية جدا، لا بل أن شهر يناير حقق رقماً قياسياً في المبيعات في حينه، وهو ما أسهم في تحقيق هذا الرقم الجيد للمبيعات خلال الربع الأول من العام. في الوقت الحالي مازلنا مستمرين في تنفيذ خططنا في إعادة تجديد المتاجر الموجودة ضمن السوق وفي هذا السياق قمنا مؤخرا بافتتاح متجر النظارات وإعادة فرش متجر الذهب في السوق». وقد أظهرت مبيعات الربع الأول من العام زيادة بنسبة 29 في فئة الإلكترونيات، بينما ارتفعت مبيعات الذهب بنسبة 13% والعطورات بنسبة 20%. كما أن الربع الأول من العام الحالي حقق ارتفاعاً كبيراً وملحوظاً في مبيعات السوق الحرة في المبني رقم 2 في مطار دبي الدولي والذي يخدم بشكل رئيسي الرحلات الخاصة والرحلات من دول أوروبا الشرقية. وأضاف ماكلوكلين: «خلال الربع الأول من العام ارتفعت مبيعات المبنى رقم 2 بنسبة 40% وهي نسبة مشجعة جدا. وهذا يعود أيضا إلى إعادة تنظيمنا لنوعية البضائع والمنتجات المعروضة في المبنى رقم 2 وكذلك إلى زيادة عدد المسافرين من خلال هذا المبنى». يذكر أن سوق دبي الحرة حققت خلال العام الماضي 2002 رقماً قياسياً في المبيعات السنوية بلغ 1.1 مليار درهم (أي ما يعادل 306 ملايين دولار أميركي) محققة بذلك زيادة بنسبة 23% على مبيعات السنة السابقة.

طباعة Email