استمرار الانخفاض في حركة النقل الجوي بالمغرب

السبت 3 صفر 1424 هـ الموافق 5 ابريل 2003 ارتفع حجم انخفاض حركة النقل الجوى بالمغرب فى الفترة من 22 مارس الى 28 مارس الى 32% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى وذلك بسبب الحرب على العراق وذلك بعد يومين فقط من بداية الحرب. وأوضح بيان لشركة الخطوط الجوية المغربية أن الرحلات الخارجية شهدت خلال هذا الاسبوع انخفاضا بنسبة 28.6% فيما بلغ الانخفاض على مسستوى الرحلات الداخلية 43.3%. وأشار البيان الى أى الانخفاض شمل بالاساس دول الشرق الاوسط بنسبة 79% وأوروبا بنسبة 40.3% وفرنسا بنسبة 18.5%. وتوقع البيان حدوث انخفاض اكبر فى الاسبوع الاول من شهر أبريل بحيث يصل الى 44% وزيادة الانخفاض من اوروبا وفرنسا.. اذ يتم تسجيل الغاء حجوزات منذ بدء الحرب على الخطوط المغربية. ويشير البيان الى استمرار انخفاض حركة النقل الجوى على الخطوط المغربية وزيادة حجم هذا الانخفاض خاصة من فرنسا المصدر الاول للسياحة المغربية والذى ارتفع فى بأكثر من 7% قياسا بالايام التى سبقت هذه الاحصائية وشملت يومين من الحرب بالاضافة الى أن الايام التى سبقت الحرب شهدت انخفاضا ايضا نظرا للتوقعات الكبيرة ... فى اية لحظة. يذكر أن وزارة السياحة اعدت استراتيجية عاجلة للحد من تداعيات الحرب على العراق على السياحة فى المغرب التى تعتمد فى الاساس على جذب السياحة الداخلية التى تبلغ حجمها 20% من حجم السياحة بالمملكة ورفعها الى 45% عن طريق خفض أسعار الانتقال على الخطوط المغربية ووسائل النقل السياحية والاقامة فى الفنادق بنسبة 50% ابتداء من امس. أ.ش.أ تقلص سوق الخدمات بأميركا أشار تقرير صادر عن المعهد الأميركى لادارة الاعتمادات المالية الى أن سوق الخدمات الضخمة فى الولايات المتحدة قد تقلص على نحو غير متوقع خلال شهر مارس الماضى لاول مرة منذ شهر يناير من العام الماضى مما يعتبر أول اشارة الى تداعى الاقتصاد بسبب اعلان الحرب فى العراق. وجاء فى التقرير الذى بثه راديو لندن الليلة أن النشاطات غير الصناعية هبطت الى أدنى مستوى لها منذ شهر أكتوبر عام 2001. ويأتى هذا التراجع فى سوق الخدمات فى الولايات المتحدة كمؤشر على اضطراب الاقتصاد الذى عانى نتيجة حرص رجال الاعمال والمستهلكين مع اقتراب نشوب الحرب. أ.ش.أ

طباعة Email