طيران الخليج تقوم بتحديث استراحتها في مطار دبي

الخميس غرة صفر 1424 هـ الموافق 3 ابريل 2003 يمكن الآن لعملاء طيران الخليج الذين يسافرون من مطار دبي الدولي الاستعداد لرحلاتهم في جو من الفخامة المطلقة وذلك في أعقاب إعادة افتتاح الاستراحة الخاصة بالشركة. وهذه الاستراحة، التي تقع بجوار البوابة رقم 24 في مبنى الشيخ راشد بالمطار، تقدم لعملاء الشركة مساحة قدرها 265 مترا مربعا من الهدوء التام بعيدا عن ضجة وصخب المطار، مع توفير جو مريح لعقد الاجتماعات مع شركاء العمل أو قضاء بعض الوقت في الراحة والاسترخاء أو التمتع بالهدوء والسكينة تأهبا للقيام بالعمل فيما بعد، وتجرى طيران الخليج في الوقت الحاضر مباحثات مع الطيران المدني في دبي لتأمين أن تكون المغادرة لجميع رحلات طيران الخليج من البوابات التي تقع بالقرب من الاستراحة. وأوضح إيه كيه نيزار - مدير طيران الخليج في دبي قائلا: «إن القدرة على توفير استراحة محسنة تابعة للشركة في دبي تعتبر تحسينا هائلا للخدمة بالنسبة لمسافرينا المتميزين من أعضاء برنامج الصقر الفضي والذهبي للمسافر المتميز. وبالإضافة إلى تقديم منتجنا الممتاز على متن رحلاتنا البعيدة المدى عن طريق مطارات أبوظبي، البحرين ومسقط فإننا على ثقة بأن هذا الجمع المفيد سوف يتيح لنا خدمة متطلبات عملائنا في الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال وكذلك المسافرين في رحلات عمل». كما قالت فاطمة كاظم، المدير المساعد للمطار: «إن الاستراحة المخصصة لمسافري الشركة في دبي هي جزء من التزام طيران الخليج بقطع شوط إضافي من أجل خدمة عملائها في جميع أنحاء شبكتها في الشرق الأوسط». وتمت إعادة تصميم مساحة الاستراحة بالكامل مع الحرص على الراحة والهدوء وتوفير ما يزيد على 60 مقعدا مريحا للاسترخاء قبل السفر، وتقدم في الاستراحة مختلف أنواع المرطبات، القهوة، الشاي والوجبات الخفيفة وكذلك وجبات كاملة تقدم في «ركن الطعام». كما ان الاستراحة مجهزة بأجهزة للهاتف والفاكس. بالإضافة إلي ذلك تم تركيب محطتين للعمل لتمكين العملاء من الدخول على الإنترنت فيما يتوفر عدد من وصلات أجهزة الكمبيوتر للعملاء الراغبين في استعمال أجهزة الكمبيوتر الصغيرة الخاصة بهم، وتتوفر في الاستراحة أيضا مجموعة واسعة من الصحف فيما يوجد جهاز تلفزيون لمتابعة البرامج والأخبار، وهذه الاستراحة التي تشرف عليها إحدى المضيفات الأرضيات مفتوحة من الساعة 6 صباحا إلى الساعة 3 عصرا.

طباعة Email