أسواق الاسهم تهوي تحت وطأة التوقعات بحرب طويلة

الثلاثاء 29 محرم 1424 هـ الموافق 1 ابريل 2003 هوت الاسهم العالمية امس متأثرة بتوقعات بحرب طويلة في العراق فيما لا تلوح في الافق اي دلائل على نهاية سريعة للمعارك. وقادت شركات التأمين والبنوك الهبوط اوروبيا مقتفية اثر التراجع الحاد لمؤشرات الاسهم الاميركية في التعاملات الاجلة مما يلمح لاحتمال تراجع بورصة وول ستريت عند الفتح امس. وهيمنت حرب العراق التي دخلت يومها الثاني عشر على السوق فيما تواجه القوات الاميركية مقاومة اقوى من المتوقع من القوات العراقية مما عزز مخاوف المستثمرين من حرب طويلة. وقال تيون درايسما من بنك مورجان ستانلي الاستثمارية «عدنا لاحجام تعامل ضعيفة فيما تريد السوق التي كانت تتطلع للحرب قبل ثلاثة اسابيع وضع حد لها الان». وانحفض مؤشر يوروتوب (300 بنسبة 3.4% الى 745 نقطة فيما انخفض مؤشر يورو ستوكس) 50 بنسبة اربعة بالمئة الى 2046 نقطة. ويتجه يوروتوب 300 لانهاء الربع الاول امس منخفضا نحو 13% بعد ان فقدت موجة صعود من ادنى مستوى له في ستة اعوام في منتصف مارس قوة الدفع وسط دلائل في الاسبوع الماضي على ان الحرب التي طال انتظارها لن تنتهي سريعا. وفي فرانكفورت انخفض مؤشر داكس 3.3% بينما فقد مؤشر كاك 40 الفرنسي 3.4%. وانخفضت الأسهم الاميركية في بداية المعاملات في وول ستريت أمس وسط مخاوف متزايدة من ان تطول الحرب في العراق وتعرض الانتعاش الاقتصادي العالمي المنتظر للخطر وتحد بالتالي من أرباح الشركات. ويبدو ان السوق تتأهب لاختتام الربع الاول من العام الجاري على هبوط حاد. وانخفض مؤشر داو جونز لاسهم الشركات الصناعية الكبرى 88.44 نقطة اي بنسبة 1.09% الى 8057.33 نقطة. وهبط مؤشر ستاندرد اند بورز/500 الاشمل 8.83 نقطة اي بنسبة 1.02% الى 854.67 نقطة. أما مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا فقد انخفض 20.64 نقطة اي بنسبة 1.51% الى 1348.96 نقطة. من جانبها انهت الاسهم اليابانية معاملات امس منخفضة نحو اربعة بالمئة بينما انهت السنة المالية 2002-2003 بانخفاض 28 بالمئة بعد ان اثرت المخاوف من الاثار الاقتصادية المترتبة على الحرب في العراق على اسهم تويوتا موتور وغيرها من اسهم الشركات الكبرى. واظهرت بيانات صدرت قبل بدء التعامل امس ان الانتاج الصناعي الياباني هبط بنسبة 1.7% في فبراير بالمقارنة مع شهر مضى على اساس معدل موسمي وهو ما جاء اسوأ من توقعات السوق. وفقد مؤشر نيكي 3.71% او 307.45 نقاط ليغلق على ادنى مستوى في اسبوعين عند 7972.71 نقطة. وهبط مؤشر توبكس الاوسع نطاقا 3.66% الى 788.00 نقطة. وفقد مؤشر نيكي 27.68% في السنة المالية 2002-2003 التي انتهت امس بعد ان هبط 19،15% في سنة 2001- 2002. وقال هيرويوكي ناكاي المحلل في توكاي طوكيو للسمسرة «السوق اخذت في حساباتها صراعا طويلا في العراق بعد ان فقدت الامل فيما يبدو في حرب قصيرة». وانخفض سهم تويوتا موتور كورب اكبر شركة سيارات في اليابان 6.06% الى 2635 ينا بينما هبط سهم سوني كورب عملاق الالكترونيات الاستهلاكية 4.55% الى 4200 ين. ودفعت المخاوف من الاثار المترتبة على حرب طويلة الامد في العراق الى هبوط حاد لمؤشر فاينانشيال تايمز للاسهم البريطانية الممتازة في بداية معاملات امس الاثنين وكانت اسهم البنوك على رأس الخاسرين. ونزل المؤشر 63.7 نقطة توازي 1.7% الى 3644.8 نقطة مواصلا خسائر الجمعة التي بلغت 21 نقطة. وقال متعاملون ان المستثمرين يزدادون قلقا بشأن التأثير المحتمل على الاقتصاد العالمي اذا ما تورطت القوات التي تقودها الولايات المتحدة في حرب طويلة الاجل في الشرق الاوسط. رويترز

طباعة Email