راعٍ رئيسي للملتقى التاسع للقطاع الخاص بالدول الإسلامية، «أدنوك» تصدر منتجاتها من الزيوت لأكثر من 40 دولة

الاربعاء 24 شعبان 1423 هـ الموافق 30 أكتوبر 2002 اشادت غرفة تجارة وصناعة الشارقة بمشاركات ومساهمات ومنشآت القطاع الخاص والقطاعات والمؤسسات الخارجية في الفعاليات والاحداث الاقتصادية التي تشهدها دولة الامارات عامة والشارقة خاصة. واكد سعيد عبيد الجروان مدير عام الغرفة وعضو اللجنة التنظيمية العليا للمعرض التجاري الاسلامي والملتقى التاسع للقطاع الخاص للبلدان الاسلامية، ان هذه المشاركات وتلك المساهمات تحظى بتقدير واهتمام من جانب الغرفة والجهات المنظمة، واشاد في هذا الصدد بشركة ادنوك للتوزيع التي سارعت بالمساهمة في رعاية الملتقى كراع رئيسي لهذا الحدث الاقتصادي الهام، واعدت ترتيبات خاصة ومتميزة لانجاح هذه الرعاية تأكيدا لما توليه الشركة من اهتمام في التفاعل مع الاحداث التي تخدم المجتمع بشكل عام وتبرز المكانة المتميزة لدولة الامارات على الصعيدين الاقليمي والدولي. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بالنادي التجاري العالمي بالشارقة للاعلان عن الراعي الرئيسي للملتقى التاسع للقطاع الخاص والذي ينعقد تحت شعار رؤية جديدة في ظل المتغيرات الدولية في الشارقة بالفترة من 21 - 23 ديسمبر المقبل. حضر المؤتمر طاهر محمد العامري مساعد المدير العام للتسويق بشركة ادنوك للتوزيع بوصفها الراعي الرئيسي للملتقى، وناصر الحمادي مدير منطقة دائرة الامارات الشمالية وعلي سالم المحمود مساعد المدير العام للشئون الاقتصادية بالغرفة وتناول سعيد الجروان الترتيبات التي تمت حتى الان لتنظيم واستضافة فعاليات الملتقى والتي تحظى باهتمام كبير من جانب العديد من رجال الاعمال في الدول الاسلامية نظرا لكونها تمثل فرصا مواتية لعرض المشاريع الاستثمارية والفرص والتسهيلات المتاحة لرجال الاعمال من امكانية تمويل تلك المشروعات وتنفيذ تلك الفرص. من جهته قال طاهر محمد العامري ان رعاية الشركة لهذا الحدث الكبير الذي سيقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى، حاكم الشارقة يأتي من حرص الشركة على التواجد الدائم في الفعاليات الاقتصادية حيث ان مثل هذه الملتقيات تمثل فرصة سانحة لتسهيل وتسريع تصدير واستيراد المنتجات بين الدول الاسلامية وهي فرصة اكبر لتحقيق التكامل الاقتصادي المنشود بين غرف التجارة في هذه الدول، حيث تم توقيع اكثر من اتفاقية للتبادل التجاري وتوحيد الضريبة الجمركية والتي ادت إلى سهولة انتشار هذه السلع بين الدول. واشار إلى ان شركة ادنوك للتوزيع تملك مصنعا لانتاج زيوت ادنوك يتمتع بسمعة عالمية ممتازة ويتم تصدير هذه الزيوت إلى اكثر من 40 دولة في العالم، وهي تطابق المواصفات العالمية، وقد حازت مجموعة زيوت ادنوك للتوزيع على التقدير من الجهات الكبرى ذات العلاقة مثل مصنعي المعدات الاصليين، معهد البترول الأميركي، السلطات العسكرية الاميركية، قوات الدفاع البريطانية، لجنة مصنعي المعدات الاوروبيين. واوضح ان زيوت ادنوك للتوزيع نالت ثقة كبرى الشركات المصنعة للسيارات والآليات حيث تم اعتمادها من قبل شركات مرسيدس بنز، وبي إم دبليو، وفولكس فاجن، ومان وبورش وغيرها حيث اكدت هذه الشركات على تطابق زيوت ادنوك مع مواصفاتها العالمية ودعمها لقوة اداء المحركات. وعن ادارة الفحص والجودة قال ان مختبر الفحص المركزي المتطور للشركة يعد احد الركائز المهمة التي تستند عليها سياسة الجودة التي تتبعها الشركة حيث يتم اجراء فحوصات الجودة الصارمة في المراحل المختلفة من انتاج الزيوت باستخدام احدث المعدات للحصول على منتجات بأعلى مستويات الجودة العالمية. كما اشار إلى ان مصنع مزج الزيوت وتعبئتها في الشركة والذي تطور ليصبح من احدث معامل الزيوت بالمنطقة حيث يملك امكانيات تخزين وتعبئة ضخمة ليلبي الحاجات المحلية والطلبات الخارجية، كما تم تشييد معمل حديث لانتاج الشحوم وهو الثاني من نوعه في العالم. وبلغة الارقام فقد تجلى النجاح الذي حققه مصنع الزيوت والشحوم التابع لادنوك فقد كان هذا المصنع معدا لانتاج ما مقداره 14 الف طن سنويا وبعد التحسينات المتوالية وصل الرقم إلى 60 الف طن سنويا. واكد طاهر العامري ان الشركة تقوم باعطاء السوق المحلية اهمية قصوى من حيث انشاء محطات الوقود على احدث النظم وتوفر كل ما يحتاجه العميل من خدمات حيث تدير الشركة شبكة حديثة من المحطات تتوافر فيها خدمات متكاملة، كما تقوم بتزويد عدد من مطارات الدولة بوقود الطيران، كما تقوم بتسويق غاز الطبخ وتضع نصب اعينها سلامة وأمن العملاء وحماية البيئة. كتب مصطفى عويضة:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات