افتتاح المرحلة الأولى من ميناء العين السخنة على البحر الاحمر

الاحد 21 شعبان 1423 هـ الموافق 27 أكتوبر 2002 افتتح الرئيس المصري حسني مبارك صباح أمس المرحلة الأولى من ميناء العين السخنة بمحافظة السويس على البحر الاحمر والذى يعد أول ميناء من الجيل الرابع يدار الكترونيا كما افاد التلفزيون المصري. وقال وزير النقل المصري حمدي الشايب خلال حفل الافتتاح الذي نقله التلفزيون المصري مباشرة ان مرفأ العين السخنة الذي يقع على بعد 150 كلم جنوب شرق القاهرة هو «أكبر ميناء على البحر الاحمر». واوضح ان كلفة القسم الاول من المرفأ تبلغ 750 مليون جنيه مصري (حوالى 163 مليون دولار). واضاف ان المرفأ سيخدم منطقة صناعية في شمال غرب السويس. ويوجد في هذه المنطقة 200 مصنع متخصص في الصناعات الالكترونية وصناعة الحديد والسيارات والبتروكيميائيات وبينها مصنع للاسمدة والفولاذ. وقال الشايب ان مرفأ عين السخنة «سيشجع الاستثمارات وسيخدم المنطقة الصناعية وسينشط التجارة والتصدير». واوضحت صحيفة الاهرام الحكومية من جهتها ان رصيف الميناء يبلغ طوله كيلومترين وعمق حوضه 17 مترا. ووصف الرئيس حسنى مبارك ميناء العين السخنة بأنه مشروع عملاق ستتابع حلقاته يوما بعد يوم حتى عام 2020 بما يضع مصر واجيالها على خريطة القرن الجديد. وقال الرئيس مبارك فى تصريحات للصحفيين امس ان واجبنا ومسئوليتنا ان نصنع المستقبل بالعمل والفكر والعطاء واضافة مقومات جديدة للاقتصاد الوطنى وزيادة الدخل القومى. وأكد فى هذا الصدد أن بناء المستقبل يحتاج الى العقول والكوادر التى تعطى وتعمل من اجل تحقيق امل الاجيال القادمة مشيرا الى ان هذه الامال لابد وان تتفق مع الواقع وان ننجح فى استثمار ما نتميز به من موقع وامكانيات ومميزات.. وقال انه لم يعد امام الامم الراغبة فى التقدم من وقت تضيعه فى الحديث. ـ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات