جمارك أبوظبي تنظم دورة تدريبية حول التفتيش والامن الجمركي

الاحد 21 شعبان 1423 هـ الموافق 27 أكتوبر 2002 بدأت امس بقاعة المحاضرات بمقر دائرة جمارك أبوظبي فعاليات دورة تدريبية جديدة في مجال التفتيش والامن الجمركي بالمطارات والموانيء التي تنظمها الدائرة وتستمر «خمسة ايام». واعلن محمد ابراهيم غانم السويدي وكيل الدائرة أن هذه الدورة يجري تنظيمها انطلاقا من حرص الدائرة على رفع كفاءة موظفيها وتنمية مهاراتهم وصقل خبراتهم العلمية والعملية تنفيذا لتعليمات معالي محمد صالح بن بدوة الدرمكي رئيس الدائرة وذلك بهدف التركيز على توفير أحدث المعلومات حول «التفتيش الجمركي والامن الجمركي» وغاياته مع تنمية مهارات الكوادرالوطنية في هذا المجال الحيوي ووسائله ومراحله وتعريفهم بانواع المخالفات الجمركية وطرق التعامل معها بالاضافة الى مشكلة التهريب الجمركي وسبل علاجها. وأضاف وكيل الدائرة أن المشاركين في هذه الدورة التدريبية المتخصصة هم من الكوادرالوطنية العاملين في مجال التفتيش الجمركي في المطارات والموانيء التابعة لامارة أبوظبي، مشيرا الى أن برنامج الدورة يتضمن عدة موضوعات هامة من بينها المعايير الحديثة التي تحكم اختيار رجال الأمن المحترفين وذلك في اطار التعريف بأبعاد المفهوم الحديث للأمن ودوره في تحقيق امن المنشآت الجمركية باعتبارها من دوائر التأمين الشاملة للدولة. كما يتضمن البرنامج التعريف بالعلاقات العامة والجوانب الانسانية ودورها في نجاح رجل الأمن والتفتيش الجمركي وأهمية التخطيط لدور السلامة والمقاييس والتشريعات الدولية للسلامة والصحة المهنية وطرق التفتيش في مجال السلامة ومناظرة مواقع العمل لتقييم مستوي السلامة بها. ويتضمن برنامج الدورة التدريبية كذلك موضوعات تتناول خطة وبرنامجا لادارة الطواريء والتعريف بالتفتيش الجمركي واهدافه التي تتضمن الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والامنية. بالاضافة الى موضوع نطاق التفتيش المكاني والزماني والأساليب التقليدية وغير التقليدية للتفتيش الجمركي والمراحل السابقة على الافراج الجمركي والمراحل اللاحقة له والتهرب الجمركي والتعريف به وبيان اساليبه ووسائل مكافحته وما يتعلق بالاخباريات والعقوبات والتصالح في المخالفات والتهرب مع دراسة بعض الحالات الخاصة بأنواع واساليب التفتيش الجمركي. وأوضح محمد ابراهيم غانم السويدي أن اسلوب التدريب خلال هذه الدورة التدريبية المتخصصة سيعتمد على المحاضرة النظرية والمناقشة الجماعية والحالات العملية وعرض لبعض افلام الفيديو الواقعية والمسجلة لأغراض التدريب وتمثيل الأدوار واستعراض الأفكار في اطار جلسات مصغرة تحقيقا للفائدة المنشودة. أبوظبي ـ مكتب «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات