نجاح كبير لمؤتمر ومعرض توليد الطاقة بأبوظبي

الجمعة 19 شعبان 1423 هـ الموافق 25 أكتوبر 2002 اكد نيك اوستين مدير عام شركة «بن ويل» العالمية المنظمة لمؤتمر ومعرض توليد الطاقة فى ابوظبى الذى اختتم أمس أن هذه الفعالية حققت نتائج طيبة فاقت كل التوقعات وان كافة المشاركين سعداء بما تحقق. وكان المؤتمر والمعرض افتتحا يوم الاثنين الماضى تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبى نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة وبدعم مباشر من سمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان مدير ديوان الرئاسة رئيس هيئة كهرباء ومياه ابوظبى بمشاركة 120 مؤسسة وشركة عربية وعالمية فى مجال الطاقة وتوليدها. وقال اوستين فى تصريحات له اليوم انه للمرة الاولى يتم تنظيم مثل هذا المؤتمر فى منطقة الشرق الاوسط. واشار الى ان كل التوقعات بنجاح هذا المؤتمر قد تحققت خصوصا ان عدد الزوار خلال ثلاثة ايام بلغ 3 الاف و350 زائرا وهو ما اعتبره رقما عاليا نسبة الى خاصية المؤتمر والمعرض. وقال اوستين ان زوار موتمر ومعرض الطاقة هم من أصحاب الاختصاص فقط وهو ما يعنى نجاحه من دون شك مقارنة مع نفس الموتمر والمعرض الذى تنظمه «بن ويل» منذ عشر سنوات فى آسيا. واعتبر تنظيم مثل هذه المؤتمرات والمعارض فى منطقة الشرق الاوسط مهما جدابالنظر الى ان منطقة الشرق الاوسط تعد من المناطق التى تحتاج الى الطاقة ومصادر توليدها بشكل متزايد ومتنام فى عملية التطوير والبناء التى تشهدها المنطقة. واوضح انه تم الاتفاق مع المؤسسة العامة للمعارض على تنظيم هذا المؤتمر والمعرض المرافق له أيضا العام المقبل 2003 مؤكدا ان ما نسبته 77% من المشاركين فى المعرض الذى اختتم يوم أمس قد أكدوا رغبتهم فى المشاركة بالمؤتمر والمعرض المرافق له العام المقبل. واضاف ان مؤتمر ومعرض توليد الطاقة سيعقد سنويا «ولكن فى العام الذى سيكون فى الامارات مؤتمر الطاقة والغاز سيعقد المؤتمر والمعرض المصاحب له فى دولة أخرى من دول الشرق الاوسط وغالبا سيتم تنظيمه فى دولة من دول الخليج». وأكد اوستين فى تصريحاته ان المؤتمر والمعرض المقبل سيكونان اكبر بنسبة 50% من حيث عدد المشاركين وكذلك مساحة المعرض. وفى اشارة الى الخمسين ورقة عمل التى تم تقديمها ومناقشتها والتى منحت المؤتمر دعامة قوية اوضح انه سيتم اعطاء ورق المناقشة فى المؤتمر المقبل اهتماما اكب. والمح نيك اونستين الى ان نجاح المعرض لم يتحقق للاسباب السابقة فقط ولكن «هناك شاهدا أخر فرض نفسه بقوة وهو التحول الكبير فى فعالية المعرض حيث لم يبق للعرض فقط كما كان مرسوما له بل شهدت ساحاته العديد من الاتفاقات والصفقات التى عقدت بين المشاركين وتقدر بمئات الملايين». واختتم اونستن تصريحاته بتوجيه شكر وتقدير شركة «بن ويل» العالمية الى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان لتكرم سموه برعاية المؤتمر والمعرض كما وجه الشكر والتقدير الى سمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان للدعم المباشر وإلى سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذى رئيس ديوان صاحب السمو ولي عهد ابوظبى على تفضله افتتاح فعاليات المؤتمر والمعرض. وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات