المدير الاقليمي للاياتا: الخصخصة طريق سريع لتحرير الأجواء

الاربعاء 17 شعبان 1423 هـ الموافق 23 أكتوبر 2002 قال الدكتور مجدي صبري المدير الاقليمي لمنظمة الاياتا للشرق الأوسط ان عملية تحرير قطاع النقل الجوي بدأت منذ نحو 20 عاماً عندما قادتها الولايات المتحدة وأوروبا معتبراً هذه العملية بمثابة اتجاه عام تفرضة حالياً ضغوط العولمة والتحرير والمنافسة المفتوحة بين الشركات في كافة القطاعات. وأضاف ان هذا الموضوع هو موضوع خاص بكل دولة على حدة لانه يتعلق بسيادتها وظروفها الاقتصادية والتشريعية مشيراً الى ان دور الاياتا يتناول أربع قضايا تتمثل في الحفاظ على نظام التبادل ما بين الشركات الجوية من ركاب وتذاكر سفر وكذلك اطلاق الحرية في الملكية المشتركة والاجنبية وقوانينها وأيضاً ان تعمل الاياتا على ان تصبح لشركات الطيران حرية أكبر في الحصول على أوقات الهبوط وتوقيتات التشغيل في المطارات المختلفة دون تمييز لحماية مصالح كافة الشركات واعطاء فرصة عادلة لها والتيسير على المسافرين وأخيراً وضع آلية جديدة لحل النزاعات ما بين شركات الطيران المختلفة وبين الجهات الاخرى التي تتعامل معها. وأشاد صبري بالمؤتمر واعماله واعتبره فرصة كبيرة للتشاور بين سلطات الطيران المدني العربية وشركات الطيران والتباحث بشأن قضية التحرير الذي سيتم لا محاله له وطالب بوضع استراتيجية للتحرير في الوطن العربي وان يخرج المؤتمر باعلان مباديء بالخطوات الحالية والهدف النهائي يكون اطاراً عاماً لاتفاقية متعددة الاطراف مشيراً في ذلك الى ان الخصخصة تعد أسرع الطرق لتحرير الاجواء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات