تعاون محلي ألماني في تنظيم معرض الشرق الأوسط للمعجنات 2004

الثلاثاء 16 شعبان 1423 هـ الموافق 22 أكتوبر 2002 نظمت غرفة تجارة وصناعة دبي أمس مؤتمرا صحافيا أمس في مقرها للاعلان عن تفاصيل معرض الشرق الأوسط للمعجنات والحلويات 2004 الذي تنظمه كل من شركة ميدياك للاتصالات والترويج الوطنية وشركة جي اتش ام الألمانية الأصل والمتخصصة في اقامة وتنظيم المعارض التجارية وذلك في اطار التعاون المشترك بين الشركتين المتخصصتين في مجال العمل نفسه. وتحدث في المؤتمر عبدالرحمن غانم المطيوعي مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي وعبدالله بالهول المدير التنفيذي لشركة ميدياك للاتصالات والترويج بالاضافة الى مسئول من شركة جي اتش ام الالمانية حول معرض المعجنات والحلويات الذي يقام مرة كل عامين ويهتم بكافة مستلزمات أكبر قطاع صناعات غذائية في منطقة الخليج العربي المتمثل بالمعجنات والحلويات. وأكد عبدالرحمن غانم المطيوعي مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي على أن الامارة تحرص على تنظيم واستضافة الفعاليات الاقتصادية الهامة والتي تساهم بشكل من الأشكال في دعم الاقتصاد الوطني، ومن بينها المعارض المحلية والاقليمية والعالمية، مثل معرض المعجنات والحلويات الذي تعتبر أحد أهم فوائده تقديم الفرصة أمام العديد من الشركات العالمية لتعزيز مكانة منتجاتها ومعداتها المختلفة الاستخدام، وذلك على مستوى أسواق المنطقة ككل وتشجيع المنافسة الشريفة التي تعود بالنفع على المستهلك في نهاية المطاف، اضافة الى تطوير حركة التجارة التي تساهم بدورها في دعم الصناعات والمنتجات المرتبطة بها. ومن جانبه شهد نشاط جي اتش ام الشركة الألمانية المشاركة في تنظيم المعرض نموا مضطردا منذ تأسيسها في العام 1948 عبر سنوات من الخبرة من خلال تنظيم العديد من المعارض التجارية الشهيرة التي تتجاوب بشكل كامل مع أهداف المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم في قطاع التجارة والحرف داخل المانيا وخارجها. وقال عبدالله بالهول: «يعبر تطور المعرض عن نمو صناعة المعجنات والحلويات عبر زيادة النشاط الثابت لهذه الصناعة في المنطقة ص كما يسهم في ذلك موقع دبي كسوق رائد للتجارة والاستثمار مع أسسها القوية والتسهيلات العديدة المتاحة، بالاضافة الى ذلك تعتبر دبي المركز الرئيسي لاعادة تصدير الأغذية والمنتجات، وهناك تزايد في انتاج صناعات الألبان والمنتجات ذات الصلة، وتستخدم هذه المنتجات في مجالات متنوعة تتركز عادة في المخابز، والفنادق، ووحدات التعبئة ومصنعي وتجار معدات المخابز والمطابخ». ويتم خلال المعرض التسويق لأحدث أفران الخبز وافران الطهي وبقية المعدات المتعلقة به، وتمثل أحد أهم فوائد اقامته. وقد شهدت الدورات السابقة من الحدث مشاركة العديد من الشركات من الشرق الأوسط، ومنطقة الخليج العربي وأوروبا وآسيا بينما يتوقع أن يجتذب المعرض المقبل العديد من الزوار من دول الخليج وشبه القارة الهندية ودول شرق آسيا المجاورة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات