بشهادة الاتحاد الدولي لمنتجي برامج الكمبيوتر، معرض سوق الكمبيوتر خال من القرصنة

الجمعة 12 شعبان 1423 هـ الموافق 18 أكتوبر 2002 هنأ اتحاد منتجي برامج الكمبيوتر التجارية امس كلا من شرطة دبي ووزارة الاعلام ومركز دبي التجاري العالمي ومنظمي معرض سوق الكمبيوتر على الجهود الضخمة التي بذلوها لحماية الملكية الفكرية خلال المعرض والذي اختتم أعماله امس. وقد علق جواد الرضا، المدير الاقليمي للاتحاد قائلا: لقد شهد المعرض هذا العام اجماعا من العارضين والزوار على السواء للتوجيهات بمقاطعة البرامج المنسوخة والتجارة غير الشرعية في البرمجيات. هذا ولم ترد أية تقارير من سوق الكمبيوتر لهذا العام عن مبيعات لبرمجيات منسوخة. وعبر العمل الجاد خلال السنوات الماضية، نجح الاتحاد في الحد بشكل جذري من عمليات بيع نسخ البرمجيات غير المشروعة في المعرض مما ساعد على جذب جمهور عريض من مطوري البرمجيات من كافة انحاء المنطقة الممتدة من الهند شرقا الى المغرب غربا لعرض برامجهم في دبي. وأضاف الرضا: ان ما ينعم به معرض سوق الكمبيوتر اليوم من مكانة كمنصة منتجات مطوري البرمجيات الى الاسواق العالمية ما هو إلا نتيجة حتمية لتطبيق قوانين الملكية الفكرية. هذا وقد أطلق الاتحاد برنامج عمل جديدا لتشجيع المطورين المحليين للانضمام اليه. وكانت قد انضمت ثماني شركات من كل من لبنان والسعودية والامارات الى قوائم الاتحاد في الاسبوع الماضي. تشمل هذه الشركات الثماني كلا من شركة العريس للكمبيوتر وشركة الدوالج للتكنولوجيا وشركة تكنولوجيا الناطق وآي تي آي للبرمجيات ومكتب مشعل السديري للخدمات التجارية وشركة ريسك دايفرجن وشركة سعودي سوفت ومجموعة واو. وقد منح معرض سوق الكمبيوتر فرصة ذهبية للاتحاد للاستماع لآراء الزوار عن تطبيق قوانين الملكية الفكرية. وختم الرضا قائلا: لقد سعدنا باستماعنا لآراء الزوار وحماسهم المتزايد لاقتناء البرمجيات الاصلية ومعرفتهم للفرق في الجودة والخدمات المرفقة للبرمجيات الاصلية هذا اضافة لقناعتهم بالبعد الخلقي لشراء المنتجات الاصلية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات