التطوير شمل المباني والمعاني، نجاح غير مسبوق لمركز دبي التجاري في تنظيم جيتكس رغم الأعمال الانشائية

الجمعة 12 شعبان 1423 هـ الموافق 18 أكتوبر 2002 على الرغم من الأعمال الانشائية التي تجري على قدم وساق ضمن خطة توسعات مركز دبي التجاري العالمي فقد نجح المركز بشكل ملفت في تنظيم الحدث الاكبر في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات بالشرق الاوسط وفي تسهيل مهمة الشركات والافراد على حد سواء وتسيير الوصول الى قاعات العرض والخروج منها في سهولة ويسر. وتعتبر التوسعات التي يجريها مركز دبي التجاري العالمي والتي تشمل بناء أكبر قاعة مؤتمرات من نوعها ستكون مقرا لاجتماعات صندوق النقد الدولي والبنك الدولي. ورغم الاعمال الانشائية التي تجري حاليا كان يتوقع ان تؤثر على انسيابية الحركة الى مركز دبي التجاري أو تؤثر سلبا في نجاح المعرض. ولكن بالرغم من هذا فقد كانت الحركة داخل قاعات المعرض أسهل وأكثر انسيابية سواء للعارضين أو الزوار. وقد ظهر مركز دبي التجاري العالمي في حلة جديدة حيث تم اجراء العديد من التوسعات الداخلية بخلاف المباني التي يجري انشاؤها حاليا حيث تم تعديل مداخل القاعات والطرقات وربط الدور العلوي الاداري مع القاعات من خلال سلالم خاصة جعلت المرافق والخدمات أكثر قربا الى الزوار والعارضين. ومن الاضافات المميزة في هذه التعديلات والتوسعات يأتي «نادي جيتكس الصحفي» الذي نجح نجاحا كبيرا في دعم العمل الاعلامي والصحفي التابع لمعرض جيتكس وفعالياته المتنوعة. وقد تميز المركز الاعلامي هذا العام بمساحة أكبر واستعدادات أكبر سهلت على الصحفيين القيام بمهامهم شمل المركز الاعلامي اكثر من 15 جهاز كمبيوتر مرتبطا بالانترنت الى جانب المستلزمات الاخرى من الطابعات واجهزة الفاكس والهواتف والطاولات. وكان ابرز ما في هذا المركز فريق العمل من بنات الامارات المتميزات اللاتي قدمن كافة التسهيلات للصحفيين والاعلاميين من داخل الدولة وخارجها فكان لابد من الاشادة بجهودهن. وقد شمل فريق مركز دبي التجاري العالمي في المركز الاعلامي كلا من عبدالعظيم حسين وفرحانة بهمن وأروى لوتاه وجاينس ادغار وسامين صابونوالا وميسون الحلوة. كما استعان المركز بعدد من المتطوعات من جامعة زايد منهن فاطمة بوست وآمنة العلي وفاطمة الجلاف وميثة أحمد وأسماء العتيبي. وبلغ عدد الصحفيين والاعلاميين الذين تابعوا فعاليات الحدث اكثر من 371 صحفيا واعلاميا يمثلون 120 جهة ومؤسسة اعلامية. كما لابد في ختام اعمال المعرض من الاشادة بجهود هذا الفريق في تزويد الاعلاميين بالبيانات الصحفية والمعلومات وجداول المؤتمرات الصحفية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات