11 جائزة تم توزيعها في جيتكس، «تجاري» تطلق جائزة تقديرية للدوائر والمؤسسات الرائدة في التجارة الالكترونية

الخميس 11 شعبان 1423 هـ الموافق 17 أكتوبر 2002 اطلقت شركة تجاري دوت كوم الرائدة في سوق التبادل التجاري الالكتروني بالمنطقة «جائزة تقديرية» لعملائها المتميزين من الدوائر الحكومية والمؤسسات الخاصة والذين سجلوا ارقاما كبيرة في حجم التبادل التجاري الالكتروني، وقالت الشيخة لبنى القاسمي مدير عام تجاري امس لـ «البيان» ان هذه الجوائز في نفس الوقت الذي تأتي فيه تقديرا لهذه المؤسسات فانها ايضا تعتبر عرفانا بجميل هذه المؤسسات الرائدة من دعم اعمال تجاري وفي دعم التبادل التجاري الالكتروني بمنطقة الشرق الاوسط. واكدت الشيخة لبنى القاسمي ان دولة الامارات العربية المتحدة ودبي تتوفر فيها كافة عناصر نجاح التجارة الالكترونية من حيث البنية الاساسية والتشريعات والقوانين إلى جانب هذه المؤسسات الرائدة التي تلعب دور المحرك والمحفز للمجتمع كله. وقد قامت تجاري على مدار ايام جيتكس بتوزيع 11 جائزة تقديرية على دوائر دبي الحكومية وبعض المؤسسات والشركات الخاصة تثمينا لجهودهم والتزامهم الكبير بتوظيف وتبني نماذج التجارة الالكترونية المتفوقة التي تقدمها تجاري على مدار العامين الماضيين. فقد حصلت القيادة العامة لشرطة دبي على جائزة تقديرية نتيجة التزامها على الإقبال على استخدام بيئة تجاري في القيام بعمليات المشتريات إلكترونياً عبر الإنترنت. كما حصلت هيئة كهرباء ومياه دبي على جائزة أكثر المنتجات والخدمات الشرائية تنوعاً التي أجرتها إلكترونياً عبر بيئة تجاري. أما بلدية دبي، والتي تعد من أكثر أعضاء تجاري نشاطاً، فقد حصلت على جائزة تقديرية نتيجة لإطلاقها لأفضل حملة ترويجية لتشجيع مورديها على الإقبال على استخدام بيئة تجاري الإلكترونية لتسهيل عملية التحول إلى القيام بالمشتريات إلكترونياً بشكل تدريجي. وحازت مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دبي على جائزة العدد الأكبر من العطاءات وطلبات عروض الأسعار (RFQ) المنفذة إلكترونياً من خلال بيئة تجاري، إذ بلغ عددها 328 خلال العام 2002، أما مؤسسة دبي للمواصلات، فقد تسلمت جائزة على أعلى قيمة مناقصة إلكترونية منفردة لهذا العام، إثر تعاقدها مع مجموعة الفطيم للسيارات لشراء 53 حافلة لنقل الركاب، في حين حاز مجمع السوق الحرة في مطار دبي الدولي على جائزة أكبر عدد من طلبات الشراء المباشرة عبر الكتالوجات الإلكترونية في تجاري، بعدد تبادلات بلغ 432 عملية. وعلى صعيد القطاع الخاص، حازت شركة الإمارات للكمبيوتر على جائزة أكثر الموردين نشاطاً في تجاري. أما بنك دبي الوطني فحاز على جائزة أكثر المشترين نشاطاً في القطاع الخاص بفضل ما يزيد على خمسين مناقصة وطلب عروض أسعار (RFQ) أجراها من سوق تجاري. وبهذا الصدد، تعلق الشيخة لبنى القاسمي، الرئيس التنفيذي لشركة تجاري، والتي قامت بتسليم الجوائز شخصياً للأعضاء الفائزين، «ساهم كل شركائنا في ازدهار سوق التجارة الإلكترونية الأول في الشرق الأوسط، إلا أن بعض الأعضاء أثبتوا جدارتهم وبشكل مميز من خلال التزامهم الكبير في توظيف وتبني نماذج التجارة الإلكترونية التي تقدمها شركة تجاري، ويمكن القول أن هؤلاء الأعضاء شاركوا بتأكيد أن استراتيجية التجارة الإلكترونية هي استراتيجية ناجعة ويمكن جني ثمارها في الشرق الأوسط». جوائز تجاري الجديدة لعام 2002 جديد جيتكس لهذا العام، وتماشيا مع التطور والازدهار الذي حققته سوق التجارة الإلكترونية خلال العام الماضي، قامت شركة تجاري بتطوير فئات جديدة في الجوائز التقديرية التي تمنحها للأعضاء المشاركين. إذ حصلت ورشة حكومة دبي على جائزة تكامل أنظمة المشتريات الداخلية مع سوق تجاري الأكثر ابتكاراً، وذلك تقديراً لجهودها الحثيثة في ربط تطبيقات المشتريات في النظام الرئيس العائد لها بشكل سلس وسريع مع بيئة تجاري الإلكترونية. ومنحت تجاري جائزة تقديرية للمركز الطبي الجديد new medical centre نتيجة لعمل المركز على تحميل ما يزيد على 238 كتالوجاً مع أسعار محددة لمشترين مخصصين في بيئة سوق تجاري الإلكترونية. وحصلت مجموعة طيران الإمارات على جائزة تقديرية نتيجة لالتزامها على الإقبال على استخدام بيئة تجاري في القيام بعمليات المشتريات إلكترونياً عبر الإنترنت. أثنت الشيخة لبنى على كل الفائزين بالجوائز التقديرية، وأضافت قائلة: «تقدم المؤسسات التي كرمتها تجاري في جيتكس مثالاً حياً على الفوائد الكبيرة التي توفرها عمليات التبادل التجارية الإلكترونية على الإنترنت، بما يشتمل ذلك من زيادة في الكفاءة، وتقليل في التكاليف التشغيلية لعمليات المشتريات ودورات المبيعات». للحصول على المزيد من المعلومات حول الفوائد التي تقدمها تجاري للحلفاء التجاريين، تفضلوا بزيارة جناح تجاري في القاعة السادسة، الرقم C6-1.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات