«الإمارات للإنترنت» و«رؤية الإمارات» تعلنان عن قرب اطلاق خدمة الإنترنت ذات السرعة العالية

الاربعاء 10 شعبان 1423 هـ الموافق 16 أكتوبر 2002 سيكون بإمكان مستخدمي الإنترنت في المنازل في الإمارات قريباً الوصول إلى شبكة الإنترنت باستخدام خدمة الشامل ذات السرعة العالية ومشاهدة القنوات التلفزيونية من خلال كيبل واحد. فقد أعلنت الإمارات للإنترنت والوسائط المتعددة وحدة توفير خدمات الإنترنت التابعة لمؤسسة الإمارات للإتصالات «اتصالات» ورؤية الإمارات المزود الوحيد لخدمات الكيبل التلفزيوني الرقمي في الدولة أن خدمة الإنترنت ذات السرعة العالية «الشامل» ستتوفر قريباً لمستخدمي الإنترنت في المنازل من خلال نفس الكيبل الذي تستخدمه رؤية الإمارات لتوفير خدمات الكيبل التلفزيوني الرقمي في الدولة. وبناء على الإتفاق سيتم توفير خدمات الشامل من خلال الكيبل الذي توفره مؤسسة اتصالات والذي تستخدمه رؤية الإمارات لتوفير خدمات الكيبل التلفزيوني الرقمي في الدولة والجدير بالذكر أن هذه الخدمة الجديدة ستكمل خدمات الإتصال المباشر بشبكة الإنترنت التي توفرها الإمارات للإنترنت والوسائط المتعددة من خلال خطوط الهاتف العادية. هذا وقد أعلنت رؤية الإمارات بأنها ستكون الموزع الوحيد في الدولة لخدمات كيبل الشامل الجديدة وسيكون بإمكان العملاء الذين يودون الإشتراك بها التوجه إلى مكاتب رؤية الإمارات المنتشرة في أبوظبي ودبي والشارقة أو زيارة أي من فروع مؤسسة اتصالات، أما الإشتراك الشهري بخدمة الشامل منفردة فسيبقى على حاله وهو 250 درهماً. وقد أكدت مروة نعيم المدير العام للإمارات للإنترنت والوسائط المتعددة بأن كيبل الشامل مماثل في كفاءته وفعاليته لخدمة الشامل دي اس ال الحالية إلا أنه سيعتمد على شبكة مختلفة تماماً عن خطوط الهاتف الحالية. وأضافت قائلة: «بتقديم خدمة الشامل ذات السرعة العالية عبر الكيبل لن تكون الخدمة مقيدة بأية مسافة إذ أن ايصال خدمات الإنترنت ذات السرعة العالية إلى مسافات بعيدة باستخدام شبكة الهاتف الحالية ليس ممكناً دائماً بطبيعة الحال». من ناحية أخرى تعمل الشركتان حالياً على تقديم عرض مشترك يتم من خلاله تقديم خدمات الشامل والباقة الإساسية من رؤية الإمارات والتي تضم أكثر من 75 قناة مختلفة. وبينما سيكون بإمكان المشتركين اختيار العرض المشترك والحصول على خصم خاص هذا و لم يتم الكشف من قبل أي من الشركتين عن هذا السعر الخاص. وبهذه المناسبة أكد حميد راشد ساحوه المدير التنفيذي لرؤية الإمارات بأن شبكة الكيبل التلفزيوني الرقمي التي توفرها رؤية الإمارات في توسع مستمر منذ انطلاق الشركة قبل عامين وأضاف: «نحن في رؤية الإمارات سعيدون بالإتفاق الجديد مع الإمارات للإنترنت والوسائط المتعددة إذ سيمكن عملاءنا من الوصول إلى الإنترنت عبر خدمة الشامل ذات السرعة العالية والإستمتاع بالقنوات المختلفة التي توفرها رؤية الإمارات في آن واحد وعبر كيبل واحد، وهذا يعني خدمات الوسائط المتعددة كاملة وفي متناول الجميع». الجدير بالذكر أن خدمة الشامل ذات السرعة العالية تسمح لمستخدمي الإنترنت في المنازل بالوصول إلى الإنترنت بسرعة أكبر بعشر مرات من خدمة الإتصال المباشر مع توفر امكانية تنزيل وتحميل البيانات بسرعة كبيرة تصل إلى 384 كيلوبايت عند تنزيل الملفات و128 كيلوبايت عند تحميل الملفات وكل ذلك يعني أن بإمكان المستخدم مشاهدة الأفلام عبر الإنترنت وممارسة بعض الألعاب وهي عملية عادة ماتكون بطيئة في حالة الإتصال المباشر، بالإضافة إلى كل ذلك تمنح خدمة الشامل المسخدمين وصولأً إلى الإنترنت غير محدود على مدار الساعة مقابل رسم شهري ثابت. هذا وتتوقع شركة الإمارات للإنترنت والوسائط المتعددة اقبالاً كبيراً على الخدمة الجديدة والتي سيتم اطلاقها قبل بداية العام 2003 والتحول من خدمات الإتصال المباشر إلى خدمة الشامل ذات السرعة العالية خاصة بعد الإنتشار الكبير للتطبيقات التي تتطلب عرض نطاق أكبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات