سوق دبي المالي يحتضن ملتقى الأسواق المالية الخليجية الثاني

الاثنين 8 شعبان 1423 هـ الموافق 14 أكتوبر 2002 احتضن سوق دبي المالي خلال اليومين الماضيين ممثلين من كافة الاسواق المالية الخليجية بهدف التنسيق المشترك فيما بينهم. يعد هذا الاجتماع الثاني لاجتماعات الاسواق المالية الخليجية يلي الاجتماع الذي استضافه سوق أبوظبي للاوراق المالية في شهر ابريل من هذا العام. وترأس الاجتماع حسن السركال مدير ادارة نظم المعلومات والرقابة من سوق دبي المالي مستضيف الجولة. وتطرق الاجتماع الى شرح متكامل حول سبل التعامل مع حالات الطوارئ والامور غير المتوقعة أثناء عملية التداول. وأسفرت اجتماعات اليومين الماضيين عن تشكيل فرق عمل فنية وادارية لتطوير العمل بين الاسواق المالية. بحيث تقوم الفرق بدراسة ووضع المقترحات حول كافة الامور الفنية المتعلقة بالتداول والانظمة الالكترونية واللوائح اضافة الى الامور الادارية المتعلقة بالتنسيق المشترك بين كافة الاسواق. واشار عبدالله عابدين «الامين العام» لملتقى الاسواق المالية الخليجية بأنه اضافة لتشكيل فرق العمل فقد تم تحديد رؤية وأهداف الملتقى والتي ترمي الى جعل الاسواق المالية الخليجية وحدة واحدة اتجاه التحديات المقبلة نحوهم. كما اشار بالدعم الذي يلقاه الملتقى من مدراء ومجالس ادارات كافة الاسواق المالية الخليجية، وحرص كافة الاسواق بالتواجد في هذا الملتقى لما فيه من مصلحة لخدمتهم، وخدمة الاستثمار والمستثمرين على حد سواء. وسيعقد الاجتماع المقبل في مملكة البحرين في شهر ابريل ليتم مناقشة ما تم انجازه من امور مشتركة بين الاسواق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات