بعد خطة تجديدات شاملة تكلفت 20 مليون دولار، فندق وأبراج شيراتون خور دبي يفتح أبوابه اليوم

الخميس 4 شعبان 1423 هـ الموافق 10 أكتوبر 2002 يفتتح فندق وابراج شيراتون خور دبي، ابوابه اليوم، بعد ان خضع لبرنامج مكثف من اعمال التجديدات والتطوير بكلفة 10ملايين دولار اميركي ودامت خمسة اشهر، ليمثل المرحلة الاخيرة من خطة التجديدات الشاملة التي تكلفت عدة ملايين من الدولارات. وقال جيمس مونرو، مدير المنطقة ومدير عام فندق وابراج شيراتون خور دبي: «وصل حجم الاستثمارات الاجمالية للشركة بالفندق خلال السنوات الخمس الماضية الى اكثر من 20 مليون دولار اميركي، ليفتح الفندق ابوابه اليوم لضيوفه بخدمات من الدرجة الاولى». ويتميز المظهر الجديد للفندق بواجهة خارجية رائعة من الاحجار الكلسية، ومدخل امامي رحب وبهو ارضي. كما يستطيع الضيوف والنزلاء الاستمتاع بالاجواء واروع المناظر الخلابة اثناء تناولهم لوجبات الطعام من الدرجة الاولى حول حمام السباحة الخارجي. وتقدم مطاعم الفندق الثلاثة، فيفالدي و اشيانا وكريك سايد، قائمة اطعمة جديدة، بالاضافة الى «مقهى البهو» الذي يتميز بواجهته الجديدة والوانه الطبيعية واستخدامات الرخام الايطالي الفاخر. واضاف مونرو: «يوفر المقهى الجديد ذو التصميم الرائع، سبل الراحة الكاملة للعملاء حيث يضم شلالاً اضيفت اليه نافورة زجاجية على شكل الاهرامات». وتطل الغرف الجديدة على المناظر الخلابة لامتداد صفحات مياه خور دبي، بمتوسط مساحات حوالي 42 متراً مربعاً للغرفة، لتتعدى معدل المساحة المعتاد بهذا القطاع. واوضح مونرو: «تتمتع غرف الفندق بالوان انيقة بالاضافة لتزويدها باحدث شبكات المعلومات والاتصالات، وانظمة الاغلاق الالكتروني للابواب، اما الابراج فتشمل غرفاً عالية التقنية بالاضافة لأنعم واكثر الاسرة توفيراً للراحة والاسترخاء». كما يوفر الفندق خدمات متطورة لقطاع المؤتمرات بدبي من خلال مركز الاعمال المحدث ومركز المؤتمرات الذي تضم جنباته الاشغال الخشبية المتميزة، بالاضافة الى قاعة الاحتفالات ذات الاضاءة الطبيعية وغرفة حتا الانيقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات