تسجيل 2500 شخص من 45 جنسية خلال الشهر الأول، إقبال كبير من رجال الاعمال للحصول على بطاقة البوابة الالكترونية بمطار دبي الدولي

الخميس 26 رجب 1423 هـ الموافق 3 أكتوبر 2002 شهد مكتب التسجيل الخاص بإصدار البطاقات الالكترونية للمسافرين الراغبين باستخدام «البوابة الالكترونية»، والذي دشنته إدارة الجنسية والاقامة في دبي بالتعاون مع دائرة الطيران المدني خلال الشهر الماضي في مطار دبي الدولي لميكنة اجراءات الدخول والخروج عبر المطار، اقبالاً كبيراً من المسافرين. وقد وصلت أعداد الاشخاص الذين سجلوا للحصول على البطاقة خلال الشهر الاول من بدء الخدمة الى أكثر من 500،2 شخص ينتمون الى 45 جنسية مختلفة. وتتصدر الجنسيات الاماراتية ثم البريطانية والهندية واللبنانية قائمة المسجلين في هذا النظام الألكتروني المبتكر الذي يعد الاول من نوعه في العالم والثالث على مستوى العالم. ويستقبل مكتب التسجيل الخاص بالبوابة الالكترونية الذي يقع ضمن صالة المغادرة في مطار دبي الدولي مئات المسافرين يومياً من فئات مختلفة مثل الشخصيات الهامة ورجال الأعمال الراغبين بالحصول على البطاقة الالكترونية التي تخولهم استخدام البوابة الالكترونية عند قدومهم الى أو مغادرتهم مطار دبي الدولي بدلاً من المرور بمراحل التسجيل اليدوي التقليدية. وقال العقيد سعيد مطر بن بليلة مدير ادارة الجنسية والاقامة في دبي: «يعد مشروع البوابة الالكترونية نظاماً آلياً فريداً من نوعه في العالم لإدارة وتسهيل حركة المسافرين في المطارات. وقد لاقت هذه الخدمة إستجابة كبيرة من قبل المواطنين والمقيمين في دولة الامارات الذين يرغبون باستخدام نظام البوابة الالكترونية. واتخذت ادارة الجنسية والاقامة في دبي كافة الاجراءات اللازمة لتمكين المسافرين من إتمام كافة إجراءات التسجيل والحصول على البطاقة الالكترونية خلال أقل من عشر دقائق. ونتوقع مواصلة تزايد الطلب على التسجيل خلال الفترة القادمة نظراً لزيادة وعي الناس بفوائد استخدام البوابة الالكترونية خلال سفرهم عبر مطار دبي الدولي». وأضاف بن بليلة: «يستعد مطار دبي الدولي، الذي يعد من أبرز المطارات في منطقة الشرق الاوسط بالنسبة لحركة القادمين والمغادرين، لخدمة 30 مليون مسافر سنوياً بحلول العام 2010. ويعد مشروع البوابة الالكترونية أحد أبرز المشاريع التي تساهم في تسريع إجراءات السفر وإنسياب حركة المسافرين في مطار دبي من خلال أتمتة عمليات الدخول والخروج عبره دون الحاجة للمرور بمراحل التسجيل اليدوي التقليدية. ويعتبر مطار دبي الدولي الأول في منطقة الشرق الأوسط والثالث على الصعيد العالمي الذي يتبع هذا النظام الآلي المبتكر». وأعرب المسافرون الذين أتموا إجراءات التسجيل في نظام البوابة الالكترونية عن تقديرهم للخدمات النوعية التي يقدمها المشروع لتسهيل اجراءات سفرهم عبر مطار دبي الدولي وإنهاء كافة الاجراءات خلال زمن قياسي. وقال ابراهيم الهاشمي مساعد المدير العام بالإنابة في مركز دبي التجاري العالمي: «تعد إجراءات التسجيل في نظام البوابة الالكترونية عملية بسيطة وفعالة، كما تشير بشكل واضح الى مدى مساهمة تكنولوجيا المعلومات في تسهيل حياة الناس عند استخدامها بشكل صحيح. ونحن ننوه بكفاءة فريق العمل داخل مكتب التسجيل في حل جميع التعقيدات التي يمكن أن تواجه الراغبين في الحصول على البطاقة الالكترونية». من جهته، قال كولم ماك لوفلين، المدير العام لسوق دبي الحرة: «يعتبر نظام البوابة الالكترونية مثالاً نموذجياً يسلط الضوء على كيفية الاستفادة من التطورات التكنولوجية عبر استخدام أحدث حلول ومنتجات تكنولوجيا المعلومات في تسهيل إجراءات السفر للمسافرين المشغولين. ويستطيع المسافرون الراغبون باستخدام هذا النظام الآلي الجديد توفير الكثير من الوقت الناتج عن اجراءات التسجيل اليدوي. وتعد البوابة الالكترونية بلا أدنى شك الخيار المستقبلي الأفضل للمسافرين لتسهيل إجراءاتهم الروتينية في المطار». ويطلب من الراغبين بالتسجيل إحضار النسخة الاصلية من جواز سفرهم بالاضافة الى صورتهم الفوتوغرافية لإتمام بعض الاجراءات البسيطة، كما تتوفر خدمة التقاط الصور الفوتوغرافية فورياً في داخل مكتب تسجيل. ويتم إدخال المعلومات المتعلقة بالمتقدمين للحصول على البطاقة الالكترونية الى أجهزة الكمبيوتر، كما يتم تسجيل بصمتهم اليدوية الكترونياً لمنع إمكانية حدوث اية اخطاء في تحديد الاشخاص الذين سيقومون باستخدام البوابة. يستطيع المتقدمون الحصول على بطاقة التعريف الخاصة بهم والتي يبلغ سعرها 150 درهماً «حوالي 40 دولارا اميركيا» في غضون 10 دقائق بعد اتمام عملية التسجيل وهي صالحة لغاية عامين من تاريخ اصدارها. وتم اطلاق نظام البوابة الالكترونية لتكون أحد الخيارات المتاحة أمام المسافرين مع الابقاء على عملية التسجيل اليدوية التقليدية للدخول والخروج وذلك لتوفير الفرصة امام المسافرين للاختيار بين أحد النظامين الالكتروني أو اليدوي. ويعتبر نظام البوابة الالكترونية مناسباً لرجال الاعمال الذين يسافرون باستمرار، إذ يضمن لهم عدم اضاعة وقتهم الثمين بإجراءات روتينية من الممكن تلافيها. ومن المتوقع ان يتم تعميم استعمال نظام البوابة الالكترونية في كافة المنافذ الحدودية مثل الموانيء البحرية بعد نجاحها في مطار دبي الدولي. ويوفر مكتب التسجيل في صالة المغادرة في مطار دبي خدماته طيلة أيام الاسبوع من يوم السبت الى يوم الخميس من الساعة 8 صباحاً الى ساعة 9 مساء ما عدا يوم الجمعة.

تعليقات

تعليقات