حققت 25% نمواً بالعائدات، إيسر تتبنى رؤية استراتيجية جديدة في الشرق الأوسط - البيان

حققت 25% نمواً بالعائدات، إيسر تتبنى رؤية استراتيجية جديدة في الشرق الأوسط

الاربعاء 25 رجب 1423 هـ الموافق 2 أكتوبر 2002 أعلنت شركة إيسر، المصنعة لأجهزة الكمبيوتر، أنها قامت بتوحيد عملياتها لمناطق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا ضمن هيكلية واحدة هي إيسر أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا «EMEA». ويقول كريشنا مورتي، مدير عام شركة إيسر الشرق الأوسط، «تهدف استراتيجية توحيد عمليات الشركة إلى تعزيز الأداء والكفاءات الداخلية من جانب، وإلى تطوير استراتيجية مشتركة للتعريف بالمنتجات وتوزيعها على أكمل وجه من الجانب الآخر». ويضيف إيمانويل أكولا، المدير العام لشركة إيسر الشرق الأوسط وأفريقيا، «تشتمل الأهداف الرئيسية التي تنطوي عليها استراتيجية إيسر الجديدة لمناطق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا على تطوير حضور الشركة في كافة الدول الإقليمية، وتعزيز علامة إيسر التجارية، وزيادة حصة السوق، وتنفيذ سياسة مشتركة لقنوات التوزيع». وفي معرض تعليقه على الاستراتيجية الجديدة، يقول جينفرانكو لانسي، رئيس إيسر أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، «لقد اتخذت شركة إيسر هذه الخطوة الجريئة، والمتمثلة بتوحيد فروعها في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا ضمن هيكلية واحدة، تمشيا مع فلسفة الشركة في التركيز على العملاء والارتقاء بحجم وطبيعة الخدمات المقدمة لهم». وبالرغم من الوضع الاقتصادي العالمي الصعب، وانخفاض أداء سوق أجهزة الكمبيوتر في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في النصف الأول من عام 2002، أفادت شركة إيسر عن تحقيق ارتفاع في العائدات وصل أكثر من 1.4 مليار دولار للسنة الحالية، وبزيادة بلغت أكثر من 25% بالمقارنة مع السنة الماضية. على أن نتائج مبيعات أجهزة الكمبيوتر المحمولة هي الأخرى حققت نموا طيبا للغاية. فبالمقارنة مع نسبة النمو العالمية التي بلغت ما يقرب من 12.6% (إذ تم بيع أكثر من 1.97 مليون وحدة في الربع الثاني من العام 2002)، زادت مبيعات إيسر على أكثر من 34.6%، ولتتبوأ بذلك المرتبة الثالثة في تصنيف أكبر الشركات المصنعة للكمبيوترات المحمولة في العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات