المستشار الألماني يدعو إلى مزيد من التعاون الاقتصادي الأوروبي

دعا المستشار الالماني جيرهارد شرويدر إلى «أوربية» اقتصاديات الاتحاد الاوروبي، وذلك في حديث مع صحيفة تايمز أمس من المتوقع أن يعيد الجدل حول مسألة انضمام بريطانيا إلى الدول التي تستخدم العملة الموحدة (اليورو)، وحول علاقات بريطانيا بأوروبا عموما. وقالت الصحيفة أن شرويدر كان يشير بشكل واضح إلى «التوفيق بين» السياسات المالية والنقدية في بلدان الاتحاد الاوروبي المختلفة، وهي الفكرة التي تثير القلق بين الدوائر المشككة باليورو في بريطانيا بل وحتى بين البريطانيين الذين يؤيدون المزيد من التقارب مع بقية بلدان الاتحاد الاوروبي. وقال شرويدر في حديثه إلى الصحيفة البريطانية «ما نحتاج إلى أوربته هو كل ما له صلة بالسياسات الاقتصادية والمالية. وبهذا الصدد فنحن بحاجة لما هو أكثر بكثير دعونا نسميه تنسيقا وتعاونا لتهدئة المشاعر البريطانية مما لدينا من قبل. هذا الامر ونجاح اليورو مرتبطان». وقال شرويدر أن الانضمام إلى منطقة اليورو ينطوي على المزيد من الاتحاد السياسي، وهو الشيء الذي حاول وزراء الحكومة البريطانية جاهدين نفيه. وأضاف شرويدر «ينبغي استكمال الاتحاد النقدي الاوروبي باتحاد سياسي. هذا كان دوما افتراض الاوروبيين ومنهم من باشروا سياسات نشطة قبلنا». وقال شرويدر أن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير هو الرجل الذي يملك أفضل المقومات لقيادة بلاده للانضمام لمنطقة اليورو. وتابع شرويدر قائلا «إنني على يقين تام من أنه لا يوجد أفضل من توني بلير للتعامل مع عملية الانضمام (لمنطقة اليورو)، وهو الامر الذي أرحب به». وكان بلير قد نجح أثناء قمة نيس التي عقدت في ديسمبر 2000، في تأكيد موقف بريطانيا في الابقاء على نظام الضرائب المنخفضة نسبيا بها وشبكة الضمان الاجتماعي البريطانية التي تعد أقل شمولا من مثيلتيها في فرنسا وألمانيا. ويعتقد المتشككون في اليورو في بريطانيا أن فرنسا وألمانيا ستسعيان لاعادة طرح القضية والضغط على بريطانيا لتغيير أسلوب هيكلة اقتصادها. وقد أوضح شرويدر أنه إذا أعيد انتخابه للمستشارية في انتخابات سبتمبر المقبل، فإن مسألة إصلاح هياكل الاتحاد الاوروبي بما يشمل التوسع المخطط شرقا سيكون على رأس أولويات ائتلافه الذي يجمع بين الاشتراكيين الديمقراطيين والخضر. وقال المستشار الالماني للتايمز أن تعاون بريطانيا أمر أساسي في عملية إعادة تنظيم أوروبا. ـ د.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات