منتجات «بلوتووث» من ثري كوم بأسواق المنطقة منتصف العام

أعلنت شركة ثري كوم الأمريكية العالمية المتخصصة في مجال حلول الشبكات عن انتاج مجموعة من حلول الشبكات اللاسلكية تشمل بطاقات الكمبيوتر الرائدة بتقنية بلوتووث، وبطاقات اخرى للاتصال اللاسلكي بين جهاز الكمبيوتر وأجهزة الطابعات والماسحات الضوئية والهواتف المتحركة بدون كوابل سلكية. وقالت الشركة في مؤتمر صحفي عقدته بدبي أمس ان هذه المجموعة من المنتجات ستكون متاحة في أسواق المنطقة في النصف الثاني من هذا العام متوقعة ان تحقق تقنية «الناب الأزرق» أو بلوتووث ثورة اخرى في الاتصالات عبر شبكة الانترنت وان يعم استخدامها خلال فترة وجيزة مقبلة. كما توقعت الشركة ان تزيد هذه التقنية من الطلب على تطبيقات الواب. وتحت عنوان «ثورة الاتصال العام» نظمت ثري كوم عرضاً اعلامياً في دبي اتاحت فيه الفرصة للصحفيين لاختبار هذه التطبيقات الحديثة من حلول الشبكات المحلية اللاسلكية، وأعلنت ان هذا العرض سينتقل من بلد الى آخر في جميع انحاء الشرق الأوسط والقارة الأوروبية. وفي هذا الصدد، قال جايمس والكر، مدير تطوير الاعمال في ثري كوم الشرق الأوسط والمملكة المتحدة والدول الاسكندنافية: «ان ثري كوم تلتزم دوماً بتوفير حلول شبكة آمنة وعالية الجودة للعملاء كافة. نحن نهدف لمساعدة الشركات على الاستفادة من السرعة الأعلى لتقنية الشبكات المحلية اللاسلكية الجديدة عند الحاجة وعندما تتطور المعايير الى مستوى يسمح بالعمل مع التقنيات اللاسلكية الحالية كمعيار 802.11 كما ان ثري كوم ستستمر في تقديم حلول لاسلكية متميزة تعتمد على المعايير لضمان توفير درجة لاتضاهى من الاداء والأمان». تضم كل من بطاقة ثري كوم بلوتووث للكمبيوتر ومحول الناقل التسلسلي العام USB بتقنية بلوتووث، البرنامج المبتكر «مدير الاتصال» من ثري كوم المخصص لمجموعات برامج بلوتووث وهوائياً بتصميم جديد، وتمنح منتجات بلوتووث من ثري كوم المستخدمين فرصة الاتصال بدون توصيلات أو كابلات ومشاركة الملفات عبر الاجهزة الشخصية والاتصال السريع بالانترنت من خلال الهواتف المتحركة الداعمة لتقنية بلوتووث والطباعة عبر الطابعات النافثة للبحر المجهزة بتقنية بلوتووث مثل طابعة HP Deskjet 995C وكل ذلك من دون الاتصال بالشبكة المحلية، ومن خلال هذه التقنية الجديدة، ستصبح عملية مشاركة الملفات في غرف الاجتماعات والاطلاع على رسائل البريد الالكتروني على الطريق من المسائل السهلة التي تتطلب ثواني معدودة وبلا أي أسلاك. وأضاف جايمس: «ان طبيعة عمل توصيلات بلوتووث البسيطة تعتبر مثالية للأجهزة الشخصية مثل الهواتف المتحركة والمساعدات الشخصية وتأتي مكملة لبنية الشبكات المحلية «السلكية واللاسلكية» بشكل يناسب تماماً الكمبيوترات المحمولة، وقد أصبحت تقنية بلوتووث جزءاً من حلول اتصال ثري كوم الشاملة التي توفر اتصالاً نقالاً سهلاً واعتمادياً وآمناً. وتهدف ثري كوم لمساعدة المستخدمين على الاستفادة من سهولة الاجهزة الداعمة لتقنية بلوتووث وخاصيتها في التشغيل البيني عبر توفير حلول سهلة ولكن مبتكرة تتوافق مع منتجات بلوتووث التجارية». وتشير تقديرات مجموعة «كاهنرز إن ستاتس» ان مبيعات المنتجات الداعمة لتقنية بلوتووث ستبلغ 955 مليون قطعة بحلول العام 2005، وبصفتها إحدى الشركات التسع المروجة لتقنية بلوتووث في التحالف الخاصة بهذه التقنية، لطالما لعبت ثري كوم دوراً ريادياً هاماً في تحديد أحدث معايير ومواصفات بلوتووث. كتب عبدالفتاح فايد:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات