مجموعة السبع تبحث مساعدة الدول الفقيرة

بحث وزراء مالية الدول الصناعية السبع الكبرى في اجتماعهم في العاصمة الكندية أوتاوا وجهات النظر حول الازمة الاقتصادية العالمية، التي كانت احدى المواضيع الرئيسية على جدول الاعمال، بالاضافة الى الارهاب. ويأتي الاجتماع تمهيدا لمؤتمر قمة مجموعة الدول الثماني الكبرى المقرر عقدها في كندا في يونيو المقبل. وأعلن وزير المالية الكندي بول مارتن ان أزمة الارجنتين الاقتصادية ستناقش في الاجتماع، والتدابير التي أقرها الرئيس الارجنتيني إدوردو دوالدي، مشيراً الى ان الارجنتين تبحث عن التأييد الدولي لمساعدتها في الخروج من الفوضى المالية التي أدت الى انخفاض قيمة عملتها (البيزو) بشكل جوهري. وأضاف ان من بين القضايا التي سيناقشها وزراء مالية الدول السبع كيفية تقديم المساعدة للدول الفقيرة لتفادي أزمة مالية دولية، وإدارة هذه الازمة وسبل مواجهتها. وتوقع ان يناقش الوزراء ايضا فضيحة شركة «إنرون» الأمريكية وتأثيرها على أسواق الأسهم المالية حول العالم، بالرغم من ان هذه القضية ليست مدرجة على جدول الاعمال الرسمي. مونتريال ـ رضا الأعرجي:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات