«تكرير» تنشئ وحدة معالجة مركزية لحماية البيئة

أعلنت شركة أبوظبى لتكرير النفط «تكرير» عن انشاء وحدة المعالجة المركزية لحماية البيئة . وأكد محمد اليبهونى مدير مشروع «بيئات» الذى أطلقته الشركة، أن هذا المشروع هو ترجمة عملية لتطلعات الشركة فى تطبيقاتها لنظام الصحة والسلامة والبيئة بما يخدم المجتمع المحلى وبيئة الامارات التى أرسى دعائم حمايتها صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» . وذكر البيهونى فى تحقيق موسع أجرته مجلة «أخبار تكرير» فى عددها الاخير ان هذه الوحدة ستعمل على تخزين وتصنيف ومعالجة النفايات الصناعية الخطرة التى سيتم جمعها من المنشآت التابعة لشركة بترول أبوظبى الوطنية للفنادق «أدنوك» ومجموعة شركاتها والتخلص منها بشكل فعال وغير مكلف وغير مضر بالبيئة . وأضاف مدير «بيئات» أن انشاء هذه الوحدة وأعمالها يأتى متماشيا مع سياسة «أدنوك» الخاصة بالصحة والسلامة والبيئة الهادفة الى ادارة المخاطر لتفادى الحوادث المؤدية الى الاصابات أو الامراض المهنية وتقليص الأثار المضرة بالبيئة من خلال التقليص التدريجى لكميات النفايات الصناعية الخطرة التى سيتم التخلص منها بالطرق العلمية المناسبة لحماية البيئة . وأشار مدير «بيئات» الى أن الفكرة الاساسية للوحدة تعتمد على تقليص الفاقد واعادة الاستخدام وذلك تنفيذا لسياسة الشركة العامة فى ادارتها للمنشات النفطية . وأكدت «تكرير» بمناسبة يوم البيئة الوطنى للدولة التزامها بحماية البيئة والمشاركة فى الجهود المبذولة على مستوى الدولة . وقالت انها بذلت جهودا وعلى جميع المستويات لكى تضمن منهاجا واحدا تجاه مسألة حماية البيئة فى كافة أشكال التلوث الناتج عن عمليات التصنيع . ولا تزال تكرير تسعى لان تكون مصفاتا الرويس وأم النار التابعتان لها سباقتين فى اعتماد وتطبيق الوسائل التعليمية والعملية الفعالة التى تقوم على تجنب تلوث البيئة أثناء العمليات التشغيلية فى مواقعها. وأكدت شركة أبوظبى لتكرير النفط «تكرير» أن ذلك أدى الى تطبيق أساليب جديدة وتغييرات هامة فى أسلوب عملياتها مما أدى الى خفض مستويات التلوث بشكل قياسى وذلك التزاما منها بالمقاييس الدولية ومقاييس «أدنوك» فى مجال البيئة والتلوث . وأعلنت «تكرير» عن اعتماد عدد من السياسات الادارية التى تضع فى أولوياتها مسالة حماية البيئة وارتكزت فى تنفيذها على عدد من البرامج العالمية التى ساعدت على استيعاب الحالات الطارئة المتعلقة بحماية البيئة . وأكدت «تكرير» أن هذا الاهتمام يعكس التزام الشركة وتقيدها الدائم بهذا المبدأ فيما يخص الانشطة وتوفير بيئة عمل سليمة ونظيفة. كما أعلنت «تكرير» عن تنفيذ عدد من المشاريع والانجازات التى قامت بها فى اطار حماية البيئة يأتى فى مقدمها اطلاق مشروع «بيئات» لانشاء وحدة المعالجة المركزية لحماية البيئة من النفايات الخطرة بمنطقة الرويس لخدمة شركة «أدنوك» ومجموعة شركاتها. كما قامت الشركة بالحماية اللازمة لمنع تسرب المواد البترولية الى الارض وتلوث التربة بعمل العوازل اللازمة فى الاماكن المتوقع حدوث تسرب فيها . وقالت «تكرير» أنها طورت مشروعا لمعالجة مياه الصرف الملوثة بالزيوت فى مصفاة أم النار وذلك لمنع أى تسرب مياه ملوثة بالزيت من خلال مياه الصرف التى ترمى الى البحر. وأكدت «تكرير» أن من أهم الاجراءات التى قامت بها حرصا منها على أهمية موضوع البيئة هو اغلاق مصنع الملح والكلور لقربه من مواقع مصادر المياه لمحطة كهرباء جزيرة أم النار خشية حدوث تلوث لمياه البحر التى ستعمل كمصدر رئيسى لعمليات تحلية المياه المنتجة لمدينة أبوظبي. ـ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات