تبريد توقع عقداً مع القرم بلازا في رأس الخيمة لمدة 20 عاماً

وقعت الشركة الوطنية للتبريد المركزي «تبريد» عقداً تقوم بموجبه بتأمين خدمات التبريد للقرم بلازا مقابل مركز المنار، وذلك من خلال محطتها القائمة في رأس الخيمة، ويعتبر هذا المبنى العصري المكون من 4 طوابق، والذي يضم 80 شقة، أول مشروع سكني في رأس الخيمة يستفيد من حسنات نظام تبريد المناطق بما فيها الاقتصاد في الطاقة والحفاظ على البيئة. وسيتم تزويد القرم بلازا بـ 300 طن من التبريد من محطة «تبريد» في رأس الخيمة، والتي تغطي حالياً حاجة مركز المنار، ويمكن لمشروع «تبريد» ان يخدم أبنية واقعة على مسافة شعاعية قدرها 3كلم، مع طاقة تبريد قصوى مقدارها 10 آلاف طن. ويقول جمال الجروان، مدير منطقة دبي والامارات الشمالية في تبريد: «تعتبر هذه المحطة الجديدة وغيرها من المحطات والمشاريع التي تنفذ عبر الامارات، والتي تم الاعلان عنها في الأشهر الثلاثة الأخيرة دليلاً حسياً للاهتمام المتزايد بنظام تبريد المناطق داخل الدولة. ومن خلال محطة واحدة يمكن تبريد عدد من الابنية في منطقة محددة، مما يوفر لها حاجتها الى التبريد، سواء أكانت مباني سكنية أو تجارية أو حكومية، ويضيف الجروان قائلاً: «ان تبريد المناطق مفهوم جديد في الامارات، ولكن فوائده بما فيها الراحة التي يوفرها للمستخدمين وحفاظه على البيئة وعدم حاجته للصيانة، واقتصاده في الطاقة وسهولة التحكم في الحرارة وانخفاض الضجيج بدأت تشتهر وتلقى شعبية كبيرة بين المستأجرين والمالكين على حد سواء. ويعتبر مشروع رأس الخيمة واحداً من المشاريع العديدة التي نفذتها «تبريد»، وهناك 10 مشاريع اخرى قيد الانشاء في أماكن مختلفة في أبوظبي والعين ودبي. وقد وقعت الشركة عقوداً اخرى تهدف الى تأمين 40 ألف طن من التبريد ومشاريع مستقبلية لتوليد 30 ألف طن اخرى مع بداية العام 2002. وتعتبر شركة «تبريد» التي تأسست عام 1998 بفضل جهود مجموعة أوفست الاماراتية، الرائدة في مجال تبريد المناطق في الشرق الأوسط، حيث تقدم لعملائها ارقى درجات الخدمة من خلال نظام طاقة متكامل ومصمم خصيصاً لمساعدتهم على تحسين استخدامهم للطاقة وتقليل كلفتها. كما ان الشركة عضو في الجمعية الدولية لطاقة المناطق (IDEA) وجمعية مهندسي الطاقة (AEE) والجمعية الدولية لاقتصاديات الطاقة (IAEE) والمركز الأمريكي للتبريد بالغاز (AGCC) ومجموعة دبي للجودة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات