EMTC

أدنى مستوى لسعر المعـدن الأصفر منذ 16 شهـراً

استمر الذهب في تقلبه السعري بحثاً عن قاعدة سعرية يستقر عندها ولكن الصراع في الأسواق المالية الأوروبية والعالمية وعدم الاستقرار النفسي للأسواق بالاضافة الى دخول اليورو حلبة الصراع مع الدولار ، حول دون وجود اتجاهات مؤكدة لسعر المعدن حتى الان رغم ان كبار المسئولين بمجلس الذهب العالمي يشيرون الى ان الذهب سوف يستعيد خسائره التي فقدها خلال السنوات الأخيرة بالعام الجاري. فقد سجل سعر المعدن ادنى مستوى له خلال الستة عشر شهراً الماضية عندما نزل سعره وسط هذا الاسبوع إلى مستوى 262 دولاراً للاونصة وهو ما لم يتوقعه اكثر المتشائمين حيث كان الاعتقاد سائداً في ان الحاجز النفسي للمعدن لن يتدنى إلى ما دون 265 دولاراً حيث انه يقارب سعر التكلفة. وقد انعكس ذلك الاداء على عملاء سوق الذهب المحلية حيث تراجع الطلب على المشغولات نسبياً خاصة من جانب الجاليات الآسيوية التي تتوقف تقريباً عن التعامل مع الذهب مع وجود تذبذبات سعرية. ويقول تاجر في دبي انه رغم ان التذبذبات السعرية هذه ذات اثر طفيف لا يشعر به العميل الا ان العامل الاكبر تأثيراً هو غياب ملحوظ للجالية الهندية عن السوق منذ احداث الزلزال حيث انخفض طلبها إلى 50% تقريباً لانشغال هؤلاء بجمع التبرعات وارسال الاموال إلى ذويهم سواء بشكل فردي او عبر جمعيات معينة. ويضيف ان هناك سبباً ثالثاً وأهم لضعف حركة الشراء في الوقت الحالي تتمثل في وجود ترقب وسط المتعاملين وزبائن الذهب والمجوهرات انتظاراً لانطلاق الحملة الترويجية لمهرجان دبي للتسوق ومنها الحملة المتميزة لمجموعة الذهب والمجوهرات والتي تقدم سحوبات وهدايا للمشترين بمبلغ معين خلال المهرجان من احد المحلات المشاركة. واشار حلمي طه من احد المتاجر البارزة في دبي للمجوهرات إلى ان بعض الزبائن حجزوا مجوهرات ومشغولات معينة ولكنهم اثروا عدم استلام البضائع ودفع باقي الثمن الا بعد انطلاق فعاليات المهرجان مؤكداً ان بعض الصاغة سيقدمون عروضاً خاصة على المجوهرات والساعات الثمينة وذلك بحسومات وخصومات تصل إلى ما يتراوح بين 25 ــ 35%, ولكن المشغولات الذهبية لن يكون عليها تخفيضات لانها مرتبطة بالسعر العالمي للذهب. وبالنسبة للاسعار فقد بدأ الاسبوع بسعر 267 دولاراً و50 سنتاً للاونصة يومي السبت والأحد, ثم تراجع الى 265 دولاراً و76 سنتاً يوم الاثنين, ثم الى 262 دولاراً و72 سنتاً يوم الثلاثاء وليعاود الارتفاع الى 263 دولاراً و25 سنتاً يوم الاربعاء والى 263 دولاراً و20 سنتاً يوم الخميس ثم الى 260 دولاراً و45 سنتاً يوم الجمعة. وبالنسبة لسعر المعدن محلياً فقد بلغ سعر العشر تولات يوم الخميس الفائت 3626 درهماً مقابل 3685 درهماً بالخميس السابق عليه وهي فترة المقارنة أي بانخفاض 59 درهماً في أسبوع واحد بينما بلغ سعر الاونصة 968 درهماً مقابل 984 درهماً بالاسبوع الماضي اي بانخفاض 16 درهماً. وبلغ سعر جرام الذهب عيار 24 (بدون مصنعية) 31 درهماً و9 فلوس مقابل 31 درهماً و60 فلساً, وعيار 22 بسعر 28 درهماً و51 فلساً مقابل 28 درهماً و98 فلساً, وعيار 21 بسعر 27 درهماً و20 فلساً مقابل 27 درهماً و65 فلساً, وعيار 18 بسعر 23 درهماً و32 فلساً مقابل 23 درهماً و70 فلساً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات