كندا تشارك لأول مرة في أتوستوب 2000

شاركت كندا لأول مرة هذا العام في معرض دبي الدولي (أتوستوب 2000) الذي اختتم مؤخراً في دبي وتمثلت المشاركة الكندية في عدد كبير من الشركات الكندية المتخصصة مثل شركة ديل باك للصناعات وذلك لايمانها الشديد باهمية دور دبي في التجارة الدولية وما تتمتع به الامارات من سمعة ممتازة في المحافل الدولية. وتعتبر صناعة السيارات في كندا صناعة منافسة على مستوى العالم, سواء من ناحية تصنيع السيارات وتجميعها او قطع الغيار وتغذية سوق ما بعد البيع. وتعتبر مقاطعة اونتاريو بكندا مركزاً لصناعة السيارات في كندا حيث يوجد بها 95% من اجمالي انتاج السيارات ويقدر حجم الانتاج بها نحو 15 مليار دولار كندي في عام 1998. وتتمتع كندا بسمعة عالمية في مجال خدمة ما بعد البيع وتخدم 5.16 مليون سيارة في كندا ومن المتوقع ان يصل هذا الرقم إلى 2.17 مليون سيارة بحلول عام 2002. وتغطي منتجات شركة ديل باك موديلات عديدة من السيارات مثل سيارات الدفع الرباعي والسيارات السيدان وتقدم الشركة تصميماً خاصاً لسيارات إل باجيرر لاندكروزر تويوتا راف 4 ومنتجات اخرى لـ GMC_. ان اهتمام الشركة وحرصها على التطور المستمر والوصول بمنتجاتها لاعلى مستوى من الجودة اكسبها سمعة عالمية في الاسواق العالمية. وقال ان مستقبل الشركة في الاسواق هو مستقبل واعد وان سوق الامارات يتسع لجميع الشركات العالمية وان شركته سوف تجد لها مكاناً في هذا السوق الضخم. واضاف ان الشركة لديها من المرونة الكافية لتصميم وتنفيذ منتجات خاصة للايروديناميك. يذكر ان القسم التجاري بالسفارة الكندية يقوم بتوفير المعلومات الكافية لمن يرغب التعامل مع الشركات الكندية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات