الإعلان عن الرعاة الرسميين والرئيسيين لمهرجان رمضان الشارقة

أعلنت اللجنة التنظيمية العليا لمهرجان رمضان الشارقة للتسوق والذي تنطلق فعالياته بالشارقة اعتبارا من 22 نوفمبر الجاري وتستمر حتى نهاية ديسمبر المقبل عن بعض اسماء الرعاة الرسميين والرئيسيين الجدد للفعاليات، ومساهمتهم في برامج هذا الحدث الاقتصادي الهام ومن بين المؤسسات الرئيسية مؤسسة الامارات للاتصالات وأدنوك والتي تم الاعلان عن رعايتها الرئيسية ايضا للفعاليات بالاضافة الى بعض الرعاة الفرعيين ومن بينها تيفاني للمواد الغذائية وكذلك مشاركة العديد من الدوائر الحكومية ومنها هيئة كهرباء ومياه الشارقة وبلدية الشارقة ودائرة الثقافة والإعلام والموانىء البحرية والجمارك ومطار الشارقة الدولي والشئون الاسلامية والاوقاف وكذلك الهيئات والمؤسسات الاقتصادية والانتاجية وغيرها. وقال علي سالم المحمود المنسق العام لمهرجان رمضان الشارقة ان تنظيم هذا الحدث الاقتصادي يحظى بدعم جميع الاجهزة الحكومية والمؤسسات بالشارقة تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ومتابعة من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة ومن خلال العمل الدؤوب لتوفير كافة الوسائل والسبل لانجاح فعاليات هذا المهرجان وتعزيز الاقتصاد الوطني, كما يقام المهرجان بدعم واهتمام القطاع الخاص ومنشآته الاستثمارية والذي يلعب دورا مهما في إنجاح وتنشيط الحركة الاقتصادية في الشارقة. وأشار المحمود ان رعاية اتصالات لفعاليات المهرجان تأتي من خلال حرص المسئولين في اتصالات على المشاركة والمساهمة الفاعلة والتواصل مع المجتمع من خلال تقديم افضل الخدمات وتسويقها في مهرجان رمضان لهذا العام بالاضافة الى التعريف وابراز شعار مؤسسة الامارات للاتصالات الجديد, كما تهدف مساهمة اتصالات في فعاليات مهرجان رمضان الى تسويق منتجاتها الجديدة. ووجه المحمود باسم اعضاء اللجنة التنظيمية العليا الشكر والتقدير الى الرعاة الذين حرصوا على المبادرة بتلبية دعوة اللجنة للمساهمة في هذا الحدث الذي يخدم المجتمع الاقتصادي بشكل عام, مؤكدا على ان اللجنة وجدت استجابة فورية من العديد من الشركات والمؤسسات لاختيارها ضمن الرعاة حيث تركزت معايير الاختيار على ان تكون هناك رعاية رسمية من بعض الدوائر المحلية واخرى من المؤسسات الحكومية الخدمية الى جانب الشركات والمؤسسات التجارية والمصانع لتكون الرعاية شاملة وممثلة لمختلف القطاعات والمجالات. وأشار الى ان دعم ومساندة الرعاة لفعاليات المهرجان سوف تتواصل على مدى فترة تنظيم هذا الحدث اضافة الى مشاركة بعض الرعاة في تنظيم فعاليات تتناسب وطبيعة الانشطة والخدمات التي يسوقها هؤلاء الرعاة. وذكر المحمود ان فعاليات (مهرجان رمضان) والتي تنطلق يوم 22 نوفمبر الجاري تهدف الى تنشيط الحركة الاقتصادية بشكل عام واتاحة الفرصة أمام المحال والمعارض والاسواق والمراكز التجارية للاستفادة من هذا الحدث في مضاعفة المبيعات وانعاش التسوق, مشيرا في هذا الصدد الى تنفيذ توجيهات سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد ونائب حاكم الشارقة لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من أهداف الترويج التجاري لخدمة الحركة الاقتصادية في الامارات عامة والشارقة خاصة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات