حمدان بن راشد يفتتح معرض ومؤتمر آفاق سويسرية بدبي ، توقيع اتفاقية صداقة وتعاون مع جنيف في المجالات الاقتصادية والسياحية والصحية والتعليمية والبيئية

افتتح سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة أمس فعاليات معرض ومؤتمر آفاق سويسرية الذي يقام بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة دبي ويعد أول حدث سويسري عالمي، في منطقة الشرق الأوسط تفقد سموه بحضور باسكال كوتشبان عضو الاتحاد الفيدرالي السويسري وزير الاقتصاد أجنحة الشركات السويسرية المشاركة في المعرض والتي يبلغ عددها 32 شركة تمثل كافة القطاعات المالية والسياحية والتجارية والتعليمية في سويسرا بهدف التعريف بالمنتجات السويسرية في هذا المجال وخاصة في مجالي التعليم والصحة البدنية. رافق سموه خلال الافتتاح عدد من مدراء الدوائر المحلية بدبي والمسئولين السويسريين المرافقين للوزير والمشاركين في المؤتمر, وعقد سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم قبل الافتتاح جلسة مباحثات مع الوفد السويسري برئاسة وزير الاقتصاد. وقال عبيد الطاير رئيس مجلس ادارة غرفة دبي عقب المباحثات ان الاجتماع استعرض العلاقات الاقتصادية بين الامارات وسويسرا وسبل تدعيمها في المرحلة المقبلة كذلك تطرق الجانبان الى الاتفاقية الثنائية المزمع توقيعها صباح اليوم بين دبي وجنيف والامكانيات المتاحة للتعاون في مجال التعليم والصحة. وأضاف الطاير ان المعرض يعد أول معرض متخصص لسويسرا في المنطقة وأن غرفة دبي ومجلس الأعمال السويسري سيجتمعان لاحقاً لتقييم أعمال المعرض والنتائج التي آلت اليه وبحث امكانية تنظيمه مرة اخرى في دبي. اتفاقية صداقة وتعاون من جانبه كشف بيير موللر عمدة مدينة جنيف في تصريحاته للصحفيين ان هناك اتفاقية للصداقة والتعاون بين دبي وجنيف سيتم التوقيع عليها بين السلطات المعنية في المدينتين في المجالات الاقتصادية والسياحية والبيئية والتعليمية والصحية مشيراً ان هذه أول اتفاقية تعقدها مدينة جنيف مع مدينة اخرى في الشرق الأوسط حيث سبق ان عقدت اتفاقيات مماثلة مع مدن صينية ومدينة سان خوسية في ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الامريكية. وقال موللر ان الاجتماع الأول سيناقش الموضوعات المخصصة للتعاون بين الجانبين صباح اليوم من خلال اللجنة المشتركة وسيتم بحث عقد الاجتماعات بشكل دوري. واوضح ان الاتفاقية كانت محل بحث ومناقشة مع بلدية دبي منذ عامين وتم الاتفاق خلال العام الماضي على توقيع اتفاقية تعاون مشتركة طويلة المدى مؤكداً ان بلدية دبي لديها من الامكانات لتسهيل التعاملات في المجالات التي تم الاتفاق عليها. وكان الوزير السويسري عقد مؤتمراً صحفياً قبل افتتاح المعرض استعرض فيه العلاقات الاقتصادية الثنائية بين الامارات وسويسرا. وقال ان علاقات نشطة تتميز بالقوة منذ زمن بعيد مشيراً الى ان الامارات تحتل المرتبة الثانية بعد السعودية كشريك تجاري لسويسرا وبلغ حجم الاستيراد بين الامارات وسويسرا العام الماضي نحو 57 مليون فرنك سويسري بزيادة نسبتها 277% مقارنة بالعام السابق وشملت هذه المنتجات بصورة رئيسية الاحجار الكريمة والآلات والمعدات الرياضية والمنسوجات كما قامت سويسرا بتصدير منتجات إلى الامارات بقيمة 591 مليون فرنك سويسري وشملت الساعات والمجوهرات والآلات والادوية مشيراً إلى الاتفاقية الثنائية بين البلدين حول تعزيز وحماية الاستثمارات والتي يتم تطبيقها وتنفيذها منذ العام الماضي. واكد الوزير ان هناك اهتماماً كبيراً بدبي بعد التطور الهائل الذي تشهده الامارة في كافة المجالات خاصة بعد اطلاق المشاريع الاخيرة مثل دبي للانترنت ومدينة الاعلام بالاضافة إلى ان دبي اصبحت منطقة جذب سياحية ادت إلى تزايد اعداد الزوار بين الجانبين. وتعد الزيارة الحالية التي يقوم بها وزير الاقتصاد السويسري باسكال كاوتشبان اول زيارة رسمية للامارات من قبل وزير في الحكومة السويسرية بما يؤكد على اهمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين. وتشير احصائيات غرفة تجارة وصناعة دبي ان حجم تجارة دبي الخارجية غير النفطية مع سويسرا بلغت ملياراً و 106 ملايين و501 الف درهم في العام 98 منها 956 مليوناً و247 الف درهم قيمة واردات دبي من سويسرا مقابل 99 مليوناً و179 الف درهم صادرات من دبي كما بلغت تجارة اعادة الصادرات من دبي إلى سويسرا في العام 98 نحو 51 مليوناً و75 الف درهم ـ تمثل سويسرا المرتبة الـ 19 كشريك تجاري مع دبي تجارة دبي الخارجية تحتل المرتبة الـ 49 في مجال تجارة اعادة الصادرات من دبي. ويستمر معرض ومؤتمر آفاق سويسرية حتى غد الخميس, ويشارك فيه الشركات متعددة الجنسية مثل نستلة ونورفاريتسي واس.جي.سي والبنوك السويسرية المعروفة والفعاليات السياحية الحكومية والخاصة بالاضافة إلى المستشفيات والمعاهد الاكاديمية. كما يستضيف ديرة سيتي سنتر العديد من الفعاليات المختلفة التي تعكس صوراً عن التقاليد السويسرية والتنوع الثقافي وتشمل هذه الفعاليات مهرجان الاطعمة ومعروضات الحرف اليدوية وقارعي الاجراس وقطيع من 20 بقرة من الفيبر جلاس بالحجم الطبيعي كما ستقام امسية ثقافية لموسيقى الجاز والموسيقى التقليدية العربية والسويسرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات